منظمة شعب الأندلس العالميةORGANIZACIÓN MUNDIAL DelPUEBLO De AL-ANDALUS
مرحبا بك في موطنك الافتراضي الأندلس، على قول المثل: "تفاءل بالخير تنله". نرجو أن تستفيد وتفيد في إطار أخوي هادف
http://smiles.a7bk-a.com/smile_albums/welcoms/11921929472176.gif

مفتي سوريا: أصلي في الكنيسة والمسجد وأعتبر فتح الأندلس غزواً

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مفتي سوريا: أصلي في الكنيسة والمسجد وأعتبر فتح الأندلس غزواً

مُساهمة من طرف د. جمال بن عمار الأحمر في الأحد 17 يوليو 2011, 12:10

مفتي سوريا: أصلي في الكنيسة والمسجد وأعتبر فتح الأندلس غزواً

دبي- حيان نيوف
العربية

أكد المفتي العام لسوريا، الشيخ الدكتور أحمد بدر الدين حسون، أنه " سني باقتدائه وشيعي بولائه وسلفي بجذوره وصوفي بحبه"، وذلك في أول حديث صحفي له خص به "العربية.نت"، عقب عودته من زيارة
لألمانيا أطلق خلالها تصريحات وصفتها وسائل الاعلام هناك بأنها "مثيرة للجدل".
وكان المفتي حسون قد ألقى سلسلة من المحاضرات خلال زيارته إلى ألمانيا الأسبوع الماضي، ابرزها تلك التي كانت في البرلمان الألماني، والتي قال فيها إن بعض الفتوحات الاسلامية "كانت للملوك والأمراء وليس من أجل الدين".
وأكد مفتي سوريا في حديث لـ"العربية.نت" لقاءه بالمراقب العام السابق للإخوان المسلمين، عصام العطار، لدقائق في مدينة آخن الألمانية، ووصف اللقاء بأنه "لقاء مجاملة ولم يتم التخطيط له"، إلا أنه "امتدح مواقف العطار في وجه الفتنة". ويُعتبر هذا اللقاء الأول من نوعه بين مفتي سوريا وزعيم إخواني سوري سابق، يقيم خارج سوريا منذ عام 1963.

"انا سني وشيعي وسلفي وصوفي"
وفي ألمانيا أطلق الشيخ أحمد بدر الدين حسون جملة من التصريحات حول "قضايا شائكة ومثيرة للجدل قلما يجرؤ رجل دين مسلم على تناولها " -كما وصفتها الاذاعة الألمانية "دويتشه فيله"- ، ابرزها تلك التي قال فيها أنه سني باقتدائه وشيعي بولائه في حديثه للإذاعة الألمانية.
وفي حديث خاص أدلى به مفتي سوريا الشيخ أحمد حسون لـ"العربية.نت"، عقب عودته من جولته في ألمانيا، أكد ما نشرته وسائل الاعلام هناك":"أنا مسلم في عقيدتي، عربي في لغتي، إنساني في عالميتي، سني في اقتدائي، شيعي في ولائي، سلفي في جذوري، صوفي في حبي ونقائي".
وأوضح لـ"العربية.نت": " أنا مسلم في عقيدتي وعالمي في إنسانيتي. أنا أبحث عن هذا المسلم وأحاول أن أصيغ هذا المسلم العالمي".
وردا على سؤال "ألا تعتقد أن هناك من سيحتج ويرى تناقضا في قولك أنك سني وشيعي "، أجاب للعربية.نت: لا . كل سني هو شيعي في ولائه، وكل شيعي هو سني في اقتدائه، وبدون التكامل بين الاثنين لن يكمل اسلام أحدهما" .
واضاف "السني إذا لم يكن له ولاء لآل البيت فلن يتبع سنة النبي طبقا لحديث الرسول صلى الله عليه ولسم (من كنت مولاه فعلي مولاه). هكذا السنة تأمرنا . وإذا كنت شيعيا فتشيعي لأن النبي جدّهم.. فتشيعي لعلي رضي الله عنه، ليس لأصل علي، ولكن لأن علي هو صهر النبي وزوج الزهراء. لذلك اقتدائي وتشيعي مرتبط بالرسول".
وتابع " وأنا سلفي في جذوري.. وأنا متمسك بهذه الكلمة لأن ما تركه السلف لا زال يغذينا إلى يوم القيامة فأتغذى منهم. لكن يولّد هذا الالتزام السلفي نقاءً صوفيا وطهرا وحبا لبني الإنسان جميعا، وليس كرها وتكفيرا، فأنا لست من المكفّرين".

فتح الأندلس "غزو"
في سياق متصل، أكد الشيخ أكد الشيخ حسون أنه تحدث عن الفتوحات الاسلامية. ونقلت عنه وسائل إعلام ألمانية "ونفى حسون وجود ما يسمى بالحرب المقدسة في الكتب السماوية"، مشيرا في هذا السياق إلى "أن الحروب الصليبية والفتوحات الإسلامية لم تكن من أجل الدين، بل من أجل مصالح الملوك والأمراء".
إلا أن الشيخ حسون أكّد لـ"العربية.نت" أنه لم يقل "كل الفتوحات". وأوضح " لم تكن كل الفتوحات اسلامية وإنما كان يدخل عليها بعض الأهواء، وعلينا إعادة قراءة الفتوحات الاسلامية فما كان فتحا فهو فتح وما كان للملوك والأمراء لنضعه لهم ".
وأضاف " مثلا فتح الأندلس نسميه فتحا، وهو ليس كذلك، ولذلك أُخرجوا من هذا الفتح . والذي كان فتحا لم يُخرجوا منه والذي كان غزوا أُخروجوا منه . وكل فتح حقيقي لم يكن من أجل الدنيا ، ولم يكن من أجل قتل الناس ولا قُتل فيه أُناس، فقد فتح بلادا وصارت اسلامية".


"أصلي في الكنيسة والمسجد"
كما تحدث الشيخ حسون عن قضية الصلاة في المسجد والكنيسة قائلا إنه " من يصلي في الكنيسة والمعبد اليهودي مثلما يصلي في المسجد "فالمساجد والكنائس والكنس هي بيوت الله".
وأوضح لـ"العربية.نت":" قال الرسول (وجعلت لي الأرض مسجدا وطهورا) . بالنسبة لي أينما أدركتني الصلاة أصلي إن كان في كنيسة أو في مسجد أو في معبد ، أو أرض مفتوحة، ما عدا الأرض المغتصبة لا أصلي فيها. وأنا كمسلم ليس لدي أي مانع أن أصلي في أي مكان وُجدت فيه دون خوف، ولذلك أحمد الله أن المسجد ليست للرسول والكنيسة ليست لسيدنا المسيح إنما هي بيوت بُنيت باسم الله ، والارتباط في بيوت العبادة هو بالله وليس بالأشخاص".

لقاء زعيم إخواني سابق
على صعيد آخر، أكد المفتي العام لسوريا لـ"العربية.نت" لقاءه المراقب العام السابق للإخوان المسلمين في سورين، عصام العطار الموجود خارج سوريا منذ عام 1963 .
وقال:" في مدينة آخن ألقيت محاضرات وكانت هناك أعداد كثيرة من العرب في قاعة كبيرة، وأثناء خروجي ألقيت التحية على بعض الناس، وفي غرفة لمدة دقائق التقيت بعصام العطار ، فكان لقاءً عابرا غير مخطط له".
وقال إن "اللقاء بالعطار جاء بعد محاضرة في مدينة آخن بعنوان (ليس هناك حروب مقدسة إنما هناك حروب عادلة)، وجعل عمدة المدينة المحاضرة مفتوحة للجمهور ، ولم أكن على علم بالأسماء التي كانت حاضرة".
وأضاف "الأستاذ عصام العطار نعتبره من علماء بلاد الشام الكبار، وكان له دور طيب دائما في إبعاد السوء والفتنة عن بلاد الشام ، وأنا حقيقة أشكره لمواقفه في الدفاع عن بلاد الشام، وخصوصا في قضية فلسطين فنحن معه في خندق واحد."
ووصف اللقاء بأنه "نوع من المجاملة وسألته عن صحته ورأيته كبر في سنه وذكّرته أنه من أكثر من 40 سنة كان يلقي محاضرة في الجامع الأموي وكنت طفلا أحضره".
وكان العطار، 79 عاما، مراقبا لجماعة الإخوان المسلمين خلفاً لمصطفى السباعي بين عامي 1961 و 1980 وبعدها تم اختيار حسن هويدي مراقبا لها، ويذكر العطار أنه في عام 1963 خرج للحج وعندما عاد لم يسمح له بالدخول إلى البلاد. وتعود نشأة جماعة الإخوان في سوريا إلى عام 1945، وكان مراقبها العام الأول الدكتور مصطفى السباعي. والعطار شقيق نائبة الرئيس السوري د. نجاح العطار.



http://www.alarabiya.net/articles/2007/11/07/41380.html
http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=265654
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=67434
http://www.qenshrin.com/details.php?id=5396


عدل سابقا من قبل د. جمال بن عمار الأحمر في الأحد 17 يوليو 2011, 12:31 عدل 2 مرات
avatar
د. جمال بن عمار الأحمر
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية

الجنس : ذكر
العمر : 57
تاريخ الميلاد : 22/02/1960
تاريخ التسجيل : 02/05/2009
عدد المساهمات : 2916
نقاط الشكر على الجدية الأندلسية : 3
نشاطه في منظمة ش الأندلسي ع : 4851
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي. مؤسس في حركة إسلامية قوية في نهاية السبعينيات. وسياسي قديم. ومرشح برلماني سابق

http://www.andalus-woap.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفتي سوريا: أصلي في الكنيسة والمسجد وأعتبر فتح الأندلس غزواً

مُساهمة من طرف د. جمال بن عمار الأحمر في الأحد 17 يوليو 2011, 12:21

مأزق الخطاب الإسلامي المعاصر
(الشيخ أحمد حسون.. مفتي الديار السورية أنموذجاً)



نقف اليوم على أعتاب الألفية الثالثة بكل إجلال واحترام أمام رجل دين يأخذ بكل إيجابي في أيديولوجيات العالم الحديث, بدءاً من الاشتراكية إلى الرأسمالية ووصولاً إلى العلمانية. فكان بحق مفتياً عصرياً واستثنائياً لسورية . إنه سماحة المفتى العام للجمهورية العربية السورية الشيخ أحمد بدر الدين حسُّون.
إذا تتبَّعنا مسيرة الشيخ وجهوده منذ تسلمه منصب الإفتاء, تأكدت لنا نظرته العصرية, ومرونته الفكرية في نهج منهج الوسطية والانفتاح الفكري والديني, والمشفوع دائماً بابتسامة الرضا وقبول الآخر, فمن حضور الندوات الدينية ورعاية الجمعيات الخيرية إلى لقاءات واجتماعات برجال الدين المسيحي, نلمس الطابع الحضاري وأصالة الفكر الإسلامي لديه دون تزمُّت أو انغلاق.
إننا نتطلع دون أدنى شك إلى الخروج على العالم المعاصر بأخلاقنا وسلوكنا الذي سنه لنا الإسلام - وهو دين السلام والمحبة - وما زيارة سماحة المفتي حسُّون إلى ألمانيا مؤخراً إلا دليل دامغ على نفض غبار التقوقع, وقبول ما لدى العالم من أفكار ومقترحات تعمل على تعريف الشعوب ببعضها البعض. على المستوى السياسي والديني والاجتماعي.
إن وقوف الشيخ حسّون في البرلمان الألماني وإلقاءه عدة محاضرات في مدينة آخن الألمانية, يشكل مصدر فخر واعتزاز للأمة الإسلامية, من خلال اعتلاء أحد علمائها منبر التعريف والتثقيف الإسلامي لتوضيح الصورة وكشف الغمامة الموضوعة أمام هذا الدين الحنيف لكل ساسة ومواطني العالم في الغرب قبل نظرائهم في الشرق.
وبالعودة إلى زيارة ألمانيا الأخيرة والتصريحات التي أدلى بها سماحة المفتي في مدينة آخن, وتلك التي أضافها في لقاء خاص مع " العربية .نت " تستوقفنا أمور عدة, كانت وما زالت مثاراً للجدل بين علماء المسلمين ومفكريهم, منها تعريفه الشمولي بنفسه من خلال قوله: أنا مسلم في عقيدتي, عربي في لغتي, إنساني في عالميَّتي, سني في اقتدائي, شيعي في ولائي, سلفي في جذوري, صوفي في حبي ونقائي.
نقرأ في هذا التعريف شمولية الفكر الإسلامي والتطلع إلى دمج مذاهبه وصبّها في بوتقة واحدة هي وعي المسلم للمرحلة التاريخية التي يعيشها. فليس هناك تناقض مع الذات, أو خلطة سحرية تأخذ من كل مذهب بطرف. كما يتبدَّى للرائي من الوهلة الأولى, إنما تفهم العبارة من باب إسقاط الصفة على الموصوف, دون التزامه (الموصوف) بكل متعلقات الصفة سلوكاً واعتقاداً, ففي إشارته " أنا سني في اقتدائي - شيعي في ولائي - سلفي في جذوري - صوفي في حبي ونقائي" إنما أخذ من أهل السنة والجماعة صفة الاقتداء بالرسول الكريم عليه الصلاة والسلام, وأخذ من أهل الشيعة صفة الولاء ومحبتهم للرسول الكريم وآل بيته رضوان الله عليهم, وأخذ من السلفيين عمق تجذرهم وارتباطهم بأصول هذا الدين, ومن الصوفية صفة المحبة والصفاء. من هنا كان التطلع جامعاً لكل صفات الاعتدال والوسطية, ومن هنا لا نرى ضيراً في تصريح سماحة المفتي سابقاً بأن العلمانية كفكر لا تتعارض مع الإسلام كدين.
أما فيما يتعلق بالمحاضرة التي حملت عنوان " ليس هناك حروب مقدَّسة إنما هناك حروب عادلة " فلنا عليها بعض الوقفات:
نعم، لم تكن الحرب في يوم من الأيام حرباً مقدسة, ولن يحمل قتل الناس والتدمير يوماً معنى السمو والرفعة. فالحرب كخيار استراتيجي تمثل الورقة الأخيرة لدى الطرفين. هذا بالمعنى العام، أما إذا تناولنا هذا الجانب من حيث نتيجته وما يؤول إليه فإننا سنقف أمام نتيجتين: الأولى هي استمرار الصراع المحلي, وبداية عهد الثورات الوطنية والمقاومة, وتنظيم الأحزاب السرية, من جانب المعتدى عليه, والتنكيل بأهل البلاد وضرب البنى التحتية من جانب المعتدي, ولا يختلف اثنان على تسمية هذا الفعل بالغزو والاحتلال.
والنتيجة الثانية: هي استعمار الأرض الجديدة, والتلاؤم مع سكانها, وفق المعطيات والشروط التي تفرضها طبيعة المجتمع في مرحلته التاريخية تلك, وإنشاء حضارة قائمة على مبادئ التعايش السلمي, والتعامل الأخلاقي, والتكاتف للدفاع عن الأرض والشعب, عدا عن الانصهار الاجتماعي والثقافي بين الفريقين,

وهذا بالضبط ما حصل بعد دخول المسلمين أراضي شبه الجزيرة الإيبيرية, هذا الحكم الذي دام قرابة الثمانية قرون, لابدَّ وأن يترك وراءه حضارة ما زالت تقوم عليها معظم الواردات السياحية في إسبانيا حتى يومنا هذا، ونحن هنا نقف على خلاف مع طرح سماحة المفتي دون اختلاف, والذي أقرَّ فيه أن دخول العرب المسلمين إلى بلاد الأندلس إنما هو غزو لا فتح, بدليل خروجهم منها أو بالأحرى طردهم منها, فالأراضي- بحسب فضيلة الشيخ- التي فتحها المسلمون واستوطنوا فيها كبلاد الشام ومصر وشمال أفريقيا إنما كان دخولهم إليها فتحاً مبيناً, أما تلك البقاع التي أخرجوا منها - ومنها الأندلس - فيرى سماحته بأن المسلمين كانوا غزاة لهذه الأرض, مؤتمرين بأوامر حكامهم وأطماع قادتهم, وهذا الاستناد التاريخي - باعتقادنا - غير دقيق بالمعنى الحضاري الإسلامي, ومربوط بالمرحلة التاريخية, كما لا يمكن تعميمه بالمطلق, ولنا على ذلك أدلة عدة.

فكرة فتح الأندلس كانت مطروحة منذ أيام الخليفة الراشدي عثمان بن عفّان ( رضي الله عنه ), فقد كان المسلمون حينها يفكرون في فتح القسطنطينية من جهة أوروبا, فأجابهم الخليفة آنذاك " إن القسطنطينية إنما تفتح من جهة البحر, أنتم إذا فتحتم الأندلس, فأنتم شركاء لمن يفتح القسطنطينية في الأجر آخر الزمان". ثم إن انقسام حكّام الأندلس والتخلص من الملك "لذريق" في طليطلة. عملا على تهيئة الفتح والتمهيد له.
يذكر صاحب "الكامل في التاريخ" ما نصه: " كتب موسى إلى الوليد بما فتح الله عليه, وما دعاه إليه يوليان, فكتب إليه الوليد: خضها بالسرايا ولا تغرّر بالمسلمين في بحر شديد الأهوال, فكتب إليه موسى: إنه ليس ببحر متسع, وإنما هو خليج يبين ما وراءه, فكتب إليه الوليد: أن اختبرها بالسرايا إن كان الأمر على ما حكيت".

وهنا يظهر جلياً للعيان حرص الخليفة الأموي الوليد بن عبد الملك على المسلمين وعلى عدم الزج بهم في المعارك لتحقيق الأهواء والغنائم, كما يخبرنا الرواة بأن عقبة بن نافع عندما فتح شمال أفريقيا ووصل بجيشه إلى المحيط الأطلنطي دخل بفرسه إلى عرض البحر, حتى طال الماء تلابيبه, وبعدها ردَّد مناجياً ربه وقال: " لولا أن البحر منعني لمضيت في البلاد إلى مسلك ذي القرنين, مدافعاً عن دينك, مقاتلاً من كفر", فهل كان عقبة غازياً لأفريقيا وطامعاً بالمكاسب والسلطة ؟. إذا كان الأمر كذلك, فسينسحب على شمال أفريقيا ما كان سينسحب على ما وقف المحيط أمام تقدم عقبة بن نافع.

إن هزيمة الإسبان في الأندلس مردُّها بحسب المؤرخين إلى حالة العداء بين لذريق الملك وشعبه الذي عانى الويلات من جراء الفقر والاستبداد باسم الدين, وهو الذي استقبل جيوش المسلمين دون أدنى مقاومة, إذ رأى فيهم الفرج والخلاص.

وعند وصولنا لمشارف القرن الثالث عشر الميلادي, نجد أن الحضارة الإسلامية في أوروبا قد بلغت أوجها وامتدَّت خارج حدودها الإقليمية من خلال علماء الأندلس ومفكريهم, ولتفتتح جامعات أوكسفورد وموندلييه وسلمنكا تباعاً في تلك الفترة, والتي دأبت على تدريس علوم العرب ومنجزاتهم في الطب والفلك والعلوم, ثم يأتي المؤرخون ليثبتوا بشكل قاطع دور تلك الجامعات في بزوغ فجر النهضة في أوروبا, والخروج من عصور الظلام الوسطى, فهل كان دور العرب آنذاك سلبياً في الأندلس, وهل كانت أعمالهم تميل من قريب أو بعيد لأعمال الغزاة والمستبدين.

دعونا ننظر لأمر الإسلام في الأندلس من زاوية ما حققه على تلك الأرض وأنجزه, إذ لم يرتفع شأن أمة استقبلت دخيلاً على أراضيها وانصهرت معه اجتماعياً وثقافياً كما ارتفع شأن سكان الأندلس بعد دخول المسلمين ...

بعيداً عن هذا وذاك, وباستقراء مسيرة توطن الأمم والشعوب عبر التاريخ البشري نعلم يقيناً خلوَّ هذا التاريخ من أمة ولدت على أرضها وعاشت في ربوعها ولم تنزح أو يأتي عليها غبار الترحال والتنقل بسبب الحروب أو البحث عن حياة أفضل خارج حدودها... والسؤال هنا: هل كان سكان شبه الجزيرة الأيبيرية القوطيون قبل دخول المسلمين أصيلين على هذه الأرض ومستوطنين فيها منذ القدم؟ . وما بال منطقة الدلتا ونهر النيل القبطية قبل دخول المسلمين, وهل يحق للطوارق والأمازيغيين أن يطالبوا بأرضهم اليوم بعد دخول العرب المسلمين؟ لقد انصهرت الشعوب مع بعضها كما انصهر أهل الأندلس آنذاك مع المسلمين وبنوا حضارة فعلت فعلها في ذلك الوقت وكانت اللبنة الأساسية التي قام عليها عصر النهضة في أوروبا علمياً وثقافياً.

الخطاب الإسلامي اليوم مطالب بالمعرفة المسؤولة أمام العالم وأمام تاريخه ومستقبله الحضاري، وليس تبياناً للحقيقة وتوخياً للصواب أن نضرب- أمام الغرب- بحضارة امتدَّت ثمانية قرون عرضَ الحائط. وليس من العدل أن يتغنى الناشئة بطارق بن زياد وبصقر قريش في كتبهم الدراسية، ثم نأتي ونخبرهم بأن فتح الأندلس كان كذبة كبرى، جلُّ غايتها هو إرضاء الأمراء والحصول على المكاسب.


منقول
الموضوع الأصلي: مأزق الخطاب الإسلامي المعاصر ( الشيخ أحمد حسون.. مفتي الديار السورية أنموذجاً ) || الكاتب: فارس || المصدر: ملتقى شباب سوريا


www.shbabsyria.com

http://www.shbabsyria.com/vb/showthread.php?t=4996
avatar
د. جمال بن عمار الأحمر
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية

الجنس : ذكر
العمر : 57
تاريخ الميلاد : 22/02/1960
تاريخ التسجيل : 02/05/2009
عدد المساهمات : 2916
نقاط الشكر على الجدية الأندلسية : 3
نشاطه في منظمة ش الأندلسي ع : 4851
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي. مؤسس في حركة إسلامية قوية في نهاية السبعينيات. وسياسي قديم. ومرشح برلماني سابق

http://www.andalus-woap.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفتي سوريا: أصلي في الكنيسة والمسجد وأعتبر فتح الأندلس غزواً

مُساهمة من طرف د. جمال بن عمار الأحمر في الأحد 17 يوليو 2011, 12:27

الشيخ أحمد حسون يتحدث عن الاندلس
الحلبي المجداوي


في حديث خص به مفتي سوريا العام أحمد بدرالدين حسون موقع العربية-نت و هو ذلك الحوار الشهير الذي اعتبر فيه نفسه شيعي و سني وسلفي و صوفي. شن حسون هجوما عنيفا على الأندلس و فاتحيها معتبرا هذا الفتح في سبيل الملوك و الأمراء حيث قالت العربية:

"في سياق متصل، أكد الشيخ حسون أنه تحدث عن الفتوحات الاسلامية. ونقلت عنه وسائل إعلام ألمانية أنه نفى وجود ما يسمى بالحرب المقدسة في الكتب السماوية"، مشيرافي هذا السياق إلى "أن الحروب الصليبية والفتوحات الإسلامية لم تكن من أجل الدين، بل من أجل مصالح الملوك والأمراء".

إلا أن الشيخ حسون أكّد لـ"العربية.نت" أنه لم يقل "كل الفتوحات". وأوضح " لم تكن الفتوحات اسلامية وإنما كان يدخل عليها بعض الأهواء، وعلينا إعادة قراءة الفتوحات الاسلامية فما كان فتحا فهو فتح وما كان للملوك والأمراء لنضعه لهم ".

وأضاف " مثلا فتح الأندلس نسميه فتحا، وهو ليس كذلك، ولذلك أُخرجوا من هذا الفتح والذي كان فتحا لم يُخرجوا منه والذي كان غزوا أُخروجوا منه كل فتح حقيقي لم يكن من أجل الدنيا ، ولم يكن من أجل قتل الناس ولا قُتل فيه أُناس، فقد فتح بلادا وصارت اسلامية

طبعا فهو يقصدبالملوك و الأمراء بني أمية إن لم يكن يقصد الصحابة بعينهم: فبما أن ما هو فتح لم يأخذ من يد المسلمين و ما هو في سبيل الملوك أُخد من يدهم فإن فتح فلسطين -و هي سليبة اليوم كالأندلس- هو في سبيل الملوك و نعلم جميعا أن فاتح فلسطين هو الخليفة الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه.

و هناك شخصية أخرى حاولت الطعن في فتح الاندلس لكن هذه الشخصية ليست لها الجرأة التي لحسون الذي أعلنها صراحة. فالتجأ إلى تأليف رواية و التحدث بلسان شخصية في الرواية عما يجول في ذهنه. إنه الكاتب و الروائي السعودي هاني النقشبندي عبر روايته (المسماة "احتلال الأندلس")


http://www.ittihadonline.net/forum/showthread.php?t=57670
avatar
د. جمال بن عمار الأحمر
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية

الجنس : ذكر
العمر : 57
تاريخ الميلاد : 22/02/1960
تاريخ التسجيل : 02/05/2009
عدد المساهمات : 2916
نقاط الشكر على الجدية الأندلسية : 3
نشاطه في منظمة ش الأندلسي ع : 4851
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي. مؤسس في حركة إسلامية قوية في نهاية السبعينيات. وسياسي قديم. ومرشح برلماني سابق

http://www.andalus-woap.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفتي سوريا: أصلي في الكنيسة والمسجد وأعتبر فتح الأندلس غزواً

مُساهمة من طرف د. جمال بن عمار الأحمر في الأحد 17 يوليو 2011, 12:55

بسم الله الرحمن الرحيم
monther

العبد الفقير لله: قمت بعمل بحث التخرج في إيطاليا عن الهندسة الإسلامية والتاريخ الإسلامي والمدينة الإسلامية في الأندلس ..استمر بحثي سنتين ونصفا ..
وكان البحث لتمجد االحضارة الإسلامية والهندسه الإسلامية في الأندلس
ولم اتطرق لأي كتاب عربي يتكلم عن االحضارة الإسلامية هناك..ولكن كله من الكتب الأجنبيه..الأيطاليه والأسبانيه والألمانيه والفرنسيه ..وحتى يكون..و شهد شاهد من أهلها

وليعلم هذا المعتوه أن المسلمين دخلوا الى أسبانبا لمساعدة الأسبان للخلاص من( القوط )من أصول ألمانيه كانت مستعمره أسبانيا .مع حبهم مسبقا لفتح تلك البلاد ونشر الإسلام فيها .وهذا تجدوه ايضا في كتبهم واذا أردتم وضعت لكم أسماء الكتب جميعا..
وليعلم هذا المعتوه أن أسبانيا في فترة من الفترات كانت تسمى ( الأندلس مدينة السلام-ملتقى الديانات الثلاث )


والأندلس بها خاصيه تختلف عن الدول الأخرى ..
هناك نوعان من الهندسه:
الهندسه الإسلامية العربيه ..ومثال عليها قصر الحمراء((التي بنوها العرب المسلمين))
وهندسة الموديجار...ومثال عليها قصر أشبيليه ..((وبناه المسلمون الأسبان))
وهذا أن دل ..فأنه يدل على انه كان فتحا وتقبله الأسبان بصدر رحب وأصبحت الأندلس منارة لالحضارة في الغرب..
وما للحضارة الإسلامية التي قادها المسلمون عرب وأسبان وبربر من المغرب العربي هو محصلة لكون الإسلام هو المسيطر على الجميع في تلك البلاد.
ولا ننسي أنه عندما طلب المسلمون في الأندلس مساعده من الفاطميين (الروافض)..لم يبعثوا ولا حتى جندي واحد لمساندتهم ...ناهيك عن مؤامراتهم مع الصليبين المتكرره .
وهنا أسوق لكم بعض من تاريخ ما قبل فتح الأندلس وعند فتحها ..

ماقبل فتح الاندلس
اطلق العرب لفظ الاندلس على شبه جزيرة إيبيريا التي تضم اسبانيا والبرتغال معاً وحين يذكر اسم الاندلس فإنه يعني ايضاً المنطقة الإسلامية التي شملها الإسلام سلطاناً وسكاناً حتى شمال جبال البرانس حيث المدن الفرنسية (بوردو، ومنتوبات على نهر الجارون، ونارني وخليج بسكاي» وكلها فتحها المسلمون. واستمر اسم الاندلس متداولاً حتى تقلصت دولة الاندلس، وانحصرت في الجنوب في إمارة غرناطة.
كان يحكم الاندلس قبائل القوط، وهي من الجماعات البربرية التي اجتاحت اوروبا في اواخر القرن الخامس وأصولهم ألمانيه. وكان القوط اشد وحشية من قبائل «الوندال» ولكنهم فشلوا في اقامة مجتمع حضاري موحد الانتماء والمصالح على رغم انهم سادوا إسبانيا طوال القرن السادس الميلادي، وكانت عاصمتهم «طليطلة» وكانوا يدينون المذهب الكاثوليكي.
كما كانت تسود الدولة نزاعات وصراعات بين الأمراء والنبلاء الى جانب تدخل الكنيسة في شؤون الحكم، ودسائس اليهود. ومن نتائج هذه الصراعات الداخلية ان أحد قادة ملوك القوط «غيطشة» ويدعى لذريق نجح في قتله وتنصيب نفسه ملكاً على القوط بدلاً منه، وكان أهل اسبانيا يلتجؤون الى المسلمين جنوب المضيق الذي لايتجاوز عرضه 20 كلم- ليجدوا فيهم الحماية من بطش الملك لذريق الذي كان يملك جيشاً ضخماً يشكل تهديداً للدولة الإسلامية في المغرب، وهو ماكان يخشاه موسى بن نصير، إذ كان لذريق يريد تصدير متاعبه للخارج لكي يقضي على النزاعات الداخلية ويوحد الشعب الاسباني وراءه.كانت قد تولدت قناعة لدى موسى بن نصير أن تأمين الدولة الإسلامية في المغرب يتطلب منه ضرورة حمايتها من الشمال بالاستيلاء على شبه جزيرة ايبيريا وحتى حائط الفرنجة «جبال البرانس التي تفصل اسبانيا عن فرنسا» لذلك طرح على الخليفة هذه الفكرة، وكان الموضوع مطروحاً من قبل للدراسة خصوصاً بعد استيلاء المسلمين على طنجة كما لم يكن الخليج الفاصل بين المغرب وشبه جزيرة ايبيريا يشكل عائقاً كبيراً خصوصاً أن جوليان(يوليان) حاكم سبتة كان موالياً لموسى بن نصير وهو ماأغرى موسى على سرعة الفتح. كذلك كانت مراسلات تجيء من عناصر داخل الأندلس الى طارق بن زياد تطلب منه تخليصهم من بطش الملك لذريق، ومن بين هذه المراسلات وسائل من أبناء الملك السابق «غيطشة» تطلب منه مساعدتهم في التخلص من حكم لذريق،. وكانوا يظنون بأن المسلمين عندما يستجيبون لهم ستقتصر مهمتهم في الاندلس على القضاء على لذريق والحصول على أموال وغنائم ثم يعودون الى بلادهم، ويعود لأبناء غيطشة الحكم مرة أخرى.
صادق الخليفة على خطة موسى بن نصير لفتح الاندلس، وأرسل موسى بن نصير قوه للاستطلاع بقيادة طريف بن مالك الغافري لاستكشاف الاحوال في جنوب شبه الجزيرة قبل ان يفتحها المسلمون وكان قوام هذه القوة حوالي 500 فرد، فعادت مؤكدة للمعلومات التي عند موسى عن سوء الأحوال وسخط أهالي الأندلس، وترحيبهم بقدوم المسلمين لتخليصهم مما هم فيه من قهر، وتم تجهيز جيش طارق وقوامه7000فرد، معظمهم من البربر الاشداء المتشوقين للجهاد في سبيل الله ليظهروا لموسى وطارق حسن إسلامهم.
فتح الاندلس
عبر طارق المغاز الفاصل بين افريقيا واوروبا من شهر رجب 29 هجرية ابريل 117م من ميناء سبتة، وكان ذلك بالسرايا على مراحل زمنية وفي سفن تجارية لخداع عناصر مخابرات القوط التي كانت منتشر في هذه المنطقة وكان طارق يعرف بأنه رجل المهمات الصعبة، ومع ذلك، وعلى رغم خبرته العسكرية العميقة، إلا أن موسى شكل معه مجلس قيادة للاستشارة يضم ثلاثة من كبار قادة المسلمين آنذاك وهم طريف بن مالك الغافري صاحب سرية الاستطلاع، وعلقمة اللخمي، ومغيث الرومي الذي كان يقوم بمهام ضابط الاتصال بين نصير في القيروان، ومقر الخلافة في دمشق.
تم عبور الجيش دون مقاومة بحرية تذكر من قبل القوط او البيزنطيين، ووصل الى بر الاندلس يوم 5 وكانت منطقة تجمع الجيش على جبل صخري يسمى «كالبي» وهو الذي عرف بعد ذلك بجبل طارق. اجرى طارق استطلاعاً للمناطق المحيطة بمكان نزوله واطمأن الى عدم وجود مقاومات، ثم سار الجيش منحدراً في اتجاه جنوب شبه الجزيرة وكان الملك لذريق مشغولاً باخماد ثورة قام بها البشكنس في الشمال.
وكان اول اعمال طارق في الاندلس الاستيلاء على الجزيرة الخضراء، أول مراكز القوط المحصنة في جنوب اسبانيا، ثم توجه بعد ذلك الى وادي يسمى «لكة» كان نائب لذريق قد ارسل مبعوثاً برسالة الى لذريق يقول له فيها «إنه وقع بأرضنا قوم لاندري أهم من السماء نزلوا أم من الارض خرجوا، فلقد جاءك منهم من لايريد إلا الموت، أو اصابه ماتحت قدميك، حتى انهم احرقوا مراكبهم يأساً لأنفسهم من التعلق بها، وصفوا أنفسهم موطنينها على الثبات، اذ ليس في أرضنا مكان مهرب» إلا ان لذريق لم يتهيب الامر كثيراً لاعتقاده بأن المسألة لاتعدو أن تكون غزوة من غزوات السلب والنهب او غارة سرعان ماتنتهي ولن تأخذ منه وقتاً في إخمادها.
غير ان لذريق عاد لتقييم الموقف بعدما أدرك خطورته، بعد ان صعقته أخبار هزائم القوات التي أرسلها تباعاً للقضاء على المسلمين، وعرف أنهم يتقدمون في اتجاه قرطبة فأسرع الى طليطلة للاستعداد لمواجهة الموقف، وحشد قواته التي بلغت مابين 90 او 100 ألف مقاتل، أي بنسبة تفوق على المسملين 1:7.5 بعد ان دعم موسى قوات طارق بخمسة آلاف رجل آخرين، فبلغت 21 الف رجل وكان الجيش القوطي متيقناً من قدرته على سحق المسلمين بالنظر الي تفوقه العددي الساحق، حتى أنهم اعدوا الأماكن التي سيحملون اليها الاسرى المسلمين، خصوصاً أن القوط كانوا يتمتعون بميزة مهمة على المسلمين وهي معرفتهم بطبيعة الارض التي يقاتلون عليها على نقيض المسلمين القادمين من وراء البحر.
وصل الجيش القوطي الى بلدة شذونة استعداداً لملاقاة المسلمين، وكان لذريق صالح ابني الملك السابق غيشطة بعد ان اغراهما بمنحهما كل الضياع التي كانت لهما في الماضي، وكان في محاولة منه لتوحيد صفوف القوط في مواجهة المسلمين، وعينهما قائدين لجناحي الميمنة والميسرة في جيشه، فقبلا ذلك لكنهما كانا يضمران الخباثة لذريق انتقاماً لأبيهما.
وفي سنة 713 تم فتح جميع بلاد الأندلس بأستثناء المنطقه العليا التي تعرف الان بأسم الباسك.


كنت أتمنى من هذا المعتوه أن يتكلم عن محاكم التفتيش التي يندى لها الجبين في تاريخ البشريه والتي كان المسلمون يقتلون ويصلبون ولحد الان هي وصمة عار في جبين أسبانيا والكنيسه ويعلم بها كل الأوروبيون..أما هذا المنافق فأنه يصم أذنيه عن الحق ..

هدانا الله وأياكم


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=67434&page=4
avatar
د. جمال بن عمار الأحمر
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية

الجنس : ذكر
العمر : 57
تاريخ الميلاد : 22/02/1960
تاريخ التسجيل : 02/05/2009
عدد المساهمات : 2916
نقاط الشكر على الجدية الأندلسية : 3
نشاطه في منظمة ش الأندلسي ع : 4851
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي. مؤسس في حركة إسلامية قوية في نهاية السبعينيات. وسياسي قديم. ومرشح برلماني سابق

http://www.andalus-woap.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفتي سوريا: أصلي في الكنيسة والمسجد وأعتبر فتح الأندلس غزواً

مُساهمة من طرف د. جمال بن عمار الأحمر في الأحد 17 يوليو 2011, 13:03

هذا هو مفتي سوريا المأفون حسون
عبدالقادر


الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا وحبيبنا محمد وعلى اله واصحابه اجمعين
لم نستغرب التصريحات الغريبة الشاذة التي ادلى بها احمد حسون المعين مفتي عام لسوريا والسوريون فما اكثر اللقطاء الروافض الذين يجعلون من التاريخ الاسلامي ورجالاته العظام هدفا للطعن في الاسلام والعقيدة ولكن مما يحز بالنفس وينكسر له الخاطر ان هذا المتحدث الرافضي يتبوء اعلى منصب ديني في سوريا ممايلفت النظر الى الحال الذي وصلت اليه الديار الشامية والمستوى الذي وصل به حال العلم والعلماء هناك في بلد كان في يوم من الايام قبلة العلم والعلماء وعاصمة للدولة الاسلامية العتيدة من الاندلس الى الصين.
ان هذا المأفون حسون وبعد ان نبذته مساجد حلب واعرض الحلبيون عنه لكثرة القدح والذم والتجريح بالصحابة رضوان الله عليهم اجمعين ومن النيل والقدح والتشكيك في تاريخ الامة وابطالها الخالدين ومن الهمز واللمز للخلفاء الراشدين والتزلف المستمر الممقت والمخزي للحكام وجد نفسه فجأة من خطيب مغمور الى مفتي عام للبلد يتزكية خاصة من ارباب نعمته وتوصية عظيمة من اسياده ملالي المجوس ومكافأة عظيمة للجهد الكبير والدور المرسوم .
في الحقيقة ان تلك الاراء والتصريحات لم تكن لتخرج عن فم انسان عاقل راشد على ان تخرج من عالم دين يتمتع بحد ادنى من الثقافة والعلم . ففي معرض حديثه للمحطة الالمانية ولنلقي نظرة على بعض ما قاله:
انا مسلم علماني وفي رأي ان العلمانية هي ليست ضد الدين ابدا بل هي مع الدين حتما!!!!!!
ان الفتوحات الاسلامية والحروب الصليبية كانت لغرض واحد هو المصلحة الشخصية للحكام واطماعهم وليست لنشر الدين !!!!!!

ان فتح الاندلس كان غزوا واحتلالا وقد استطاع الاسبان ان يحرروا انفسهم من هذا الاحتلال والاستعمار !!!!!

يمكن ان نسمع تلك الترهات من مستشرق صليبي حاقد او من علماني ضال شارد ا وشيوعي نتن معفن او فاسق ماجن سكير لايدري او يعلم مايقول ولكن ان نسمعها من رجل دين يدعي العلم والفقه والافتاء فهذه والله احدى علامات الساعة واشراطها عندما تتكلم الرويبضة .

ان هذا المسكين الذي يصف نفسه بهذا الوصف الغريب المضحك المسلم العلماني هوواحد من ثلاث :
1- جاهل مغفل لايدري ما هي العلمانية وحقيقتها وكيف تستخدم للفتك بالدين والمتدينين
2- منافق مداهن متملق لايتورع على ان يبيع دينه وشرفه لقاء عرض زائل
3- خارج لتوه من احدى الحانات وبالتالي لايفقه مايقول

لا ادري كيف يجمع بين الدين كعقيدة ومنهج وبين ايديولجية تلغي الدين من اصله بل تعمل على محاربة الاديان واستأصالها من جذورها ولعل هذا المفتي الغريب الهجين ان يوضح لنا كيف جمع بين الاسلام ونقيضه في شخصيته الفذة ؟؟

ان هذاالمفتي بمركزه الديني الذي يمثله وعمامته الطويلة التي ينتعلها فقد والله احترام وتقدير الالمان قبل المسلمين بمداهنته وتملقه المكشوف ونفاقه السافر

منذ ان كنا تلاميذا صغارا كنا نفتخر ونتغنى بالاندلس المفقود وكان الاساتذة والمعلمون يتفانون في شرح الحضارة الاسلامية التي اسسها المسلمون هناك وكم كنا ننتشي عند سماعنا بحضارتنا العلمية والثقافية والتي كانت المنطلق والقاعدة التي اسس عليها الغرب حضارتهم اليوم و كنا تعتز ونفتخر بطارق بن زياد وموسى بن نصير الذين صنعوا مجد الاسلام وعزته وكنا نشعر بالغبطة والاعتزاز باعتراف الغرب واقرارهم بفضل الاندلس على علمائهم الذين كانوا يحجون لمدارس غرناطة واشبيليا وينهلون من معاهد قرطبة وبرشلونة
يأتي هذا المأفون ويضرب بهذه الحضارة عرض الحائط ويساوي هذا كله مع الحروب الصليبية وما فعلته من قتل وتدمير وهمجية يندى لها الجبين لطخت تاريخ الغرب بالسواد فكانت وصمة عار في تاريخ الانسانية الى ابد الابدين .

لست ادري كيف نسي هذا الاحيمق انه لولا تلك الفتوحات الاسلامية لم يكن هناك اسلام في الشام وبالتالي لن يكون هو القائم على راس منصبه الان ولم يكن هناك مصر والعراق وايران وبخارى وطشقند و............
واتسأل كيف كان لابي بكر وعمر وعثمان ومعاوية وعبدالملك والوليد والفاتح ان يبلغوا هذا الدين وينشروا ا اخر رسالات السماء ربما بالبريد الالكتروني مثلا او عن طريق مسجات سريعة اوربما بالاقمار الصناعية واقنيتها !!

ان كل اولئك الفاتحين من خالد بن الوليد وسعد بن ابي وقاص وعمر بن العاص وعقبة بن نافع وموسى بن نصير وطارق بن زياد وقتيبة بن مسلم ومحمد الثقفي ومسلمة بن عبد الملك كانوا غزاة محتلين يقاتلون لعرض زائل ومصلحة دنيوية اقتضت بها مصالح حكامهم الدنيوية وبالتالي فان قتلاهم في النار لانهم لم يستشهدوا في سبيل الله بل في سبيل الدنيا وطمعها اما حكام اليوم اولياء نعمته فهم المؤمنون حقا وهم الشهداء حقا ويقينا !!!!!! وعليهم يجب ان تتنزل الرحمات والبركات !!!!!

في الحقيقة ان حملات التشيع التي ينتهجها ملالي ايران والتي يدعمونها بشتى الوسائل المادية والعسكرية وتغلغل نفوذهم المخيف في الدول الاسلامية وخاصة في بلاد الشام هي حملات خطيرة وعظيمة شئنا ذلك ام ابينا .

ان هذه الحملات ومن خلال ما رايناه على الواقع هي حملات تستهدف الطبقات الفقيرة المعدمة الغارقة في الجهل والامية وفئة خاصة من المثقفين و الشيوخ الذين لايتوانون على ان يبيعوا دينهم وشرفهم لقاء عرض زائل او منصب تافه واسلوبهم في ذلك خبيث ودنيئ وعلى مراحل مرسومة وخطط محبوكة بشكل متقن وعجيب . فهم لايريدون للمتشيع ان يسبل يديه في الصلاة مثلا او اللطم والبكاء والنواح في المناسبات اوعبادة علي والحسين والصلاة على قرص اوحجر اولبس عمامة سوداءاوخضراءوالهرولة الى الحسينيات ... لا بغون ذلك ابدا انم هذفهم ابعد من ذلك واخطر هوزرع التشكيك في المعتقد والتاريخ والتراث وتشويهه اولا ثم اعادة صياغته وفق مفهوم الرفض والتشيع وبععنى اخران هذه الفتوحات التي ملات صفحات الكتب والمراجع ماهي الا احتلال وغزوواستعمار وان هؤلاء الفاتحين الابطال الذين تتشدقون بهم ماهم الا حثالة مجرمين سفاحين كان غرضهم السلب والنهب وانتهاك الاعراض وبالتالي فالتاريخ كله عبارة عن قتل وسلب واجرام ودماء انتفت فيه كل اشكال القدوة والمثل العليا .... وحسبهم من التشيع زرع هذه الافكار فقط . ولكن كيف يبدأون مخططهم المرسوم هذا ؟

انهم يعمدون اولا الى الطعن في الدولة الاموية وخلفائها ودس الافتراءات والاكاذيب وتضخيم الاخطاء والتقليل من الانجازات وزرع فكرة الاحتلال والاستعمار محل الفتوحات ووصف القادة والخلفاء بابشع الصفات والمنكرات ثم ينتقلون الى خطوتهم الثانية وهي التعرض للصحابة زمن الفتنة والقدح اولا في معاوية وعمرو ووصفهم بالمجرمين المداهنين الملعونين ثم طلحة والزبير وعائشة وسعد الخونة المتآمرين ثم الى الخطوة التالية وهي التعرض غير المباشر والصريح للخلفاء الراشدين مع الغمز واللمز وانتظار الدارس او المتشيع بعد ان يقدموا له كل المعلومات والدراسات والوقائع ليستنتج هواخطاء ظلم ونفاق الخلفاء الثلاثة وعدم اهليتهم للحكم والخلافة وبالتالي لينطق هو بحكمه على الخلفاء الراشدين
اسلوب ماكر وخبيث مرسوم بدقة واتقان وعمل جبار وهائل تحشد له ميزانية كبيرةو خاصة انه زرع دسائس وافكار في عقول غافلة خاوية و تجنيد اشخاص محددين مأجورين للقيام بها فلا غرو ان سمعنا محمد حبش مثلا ينال من حروب الردة ويصفها بالخطأ الكبير الذي مهد لاخطاء اخرى عظيمة ومالك بن نويرة وخالد بن الوليد ووو .... ولاعجب ان سمعنا الصحفي المصري ابراهيم عيسى يتقيئ من فيه كتاب الامامة والسياسة المنحول ولا نستغرب ابدا من صحف مصرية خاصة تحولت الى الكتابة عن معاوية وعمرو وعائشة
وهذا هو حسونهم سيادة المفتي العام الذي لن يكون الاخير بينهم قد قطع شوطا كبيرا وعليه ان يدفع ويدفع ثمن المنصب وربما لن تكتفي منه الملالي بهذا بل بخطوات اسرع واجرأ

ولكن بعد كل هذا ايها المأفون حسون هل يصدقك احدا وانت تحلف بأغلظ الايمان وفي كل مناسبة انك لم تتشيع وتترفض هل يصدقك احد وانت تفتي بصوم او افطار رمضان هذه الفتية التي لاتقدر على غيرها في هذا البلد .

لقد عرف التاريخ امثال امثال احمد حسون وكلهم اندحروا الى مزابل التاريخ وبقي احمد بن حنبل وابن تيمية
وسترجع الشام كما كانت وسيرجع معاوية وعبد الملك وهشام غصبا عنك وعن اسيادك يوم نعلقك من لحيتك النتنة ايها المأفون وامثالك ممن باعوا دينهم وشرفهم وان غدا لناظره لقريب.

http://vb.altareekh.com/t45195/
avatar
د. جمال بن عمار الأحمر
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية

الجنس : ذكر
العمر : 57
تاريخ الميلاد : 22/02/1960
تاريخ التسجيل : 02/05/2009
عدد المساهمات : 2916
نقاط الشكر على الجدية الأندلسية : 3
نشاطه في منظمة ش الأندلسي ع : 4851
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي. مؤسس في حركة إسلامية قوية في نهاية السبعينيات. وسياسي قديم. ومرشح برلماني سابق

http://www.andalus-woap.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفتي سوريا: أصلي في الكنيسة والمسجد وأعتبر فتح الأندلس غزواً

مُساهمة من طرف د. جمال بن عمار الأحمر في الأحد 17 يوليو 2011, 13:17

مؤرخة إسبانية لا تعتبر دخول المسلمين إلى الأندلس غزوا.
عرّبه و كتبه:
أبو تاشفين هشام بن محمد المغربي



بسم الله الرحمان الرحيم. و الصلاة و السلام على محمد و على آله و صحبه أجمعين.

ظهرت في الآونة الأخيرة كتابات بأياد مسلمة تحاول تشويه الفتح الإسلامي للأندلس و تعمل على تصوير النور الذي أهلّ على غرب أوروبا كاحتلال إسلامي لأرض لا تحقّ له وقد اغتصبها من أهلها الذين لم يقبلوه.

و هذا جهل فاحش بتاريخ إسبانيا قبل دخول الإسلام, فهذه البلاد كانت موطن الشعب الآري الموحّد لله , الرافض للتثليث و لإلوهية المسيح , فجاء الكاثوليك من روما و احتلوا إسبانيا و فرضوا على أهلها المذهب الشركي الكاثوليكي التثليثي. نعم فرضوه فرضا و اضطهدوا اليهود اضطهادا شديدا ذكّرهم بالسبي البابلي. و في هذا الوضع وصل طارق بن زياد رحمه الله للأندلس حاملا راية التوحيد و داعيا الناس إليه فلا غرابة في استجابة أهل الأندلس الذين رأوا في الإسلام شبها كبيرا بدينهم السابق المبني على التوحيد, فاعتنقوه و رحّبوا بالفاتحين عربا و بربرا. أما اليهود فقد استبشروا خيرا بقدوم المسلمين, فقد سئموا من اضطهاد الكاثوليك لهم. لقد أنقذ المسلمون اليهود مرّتين من بطش النصارى, مرة على يد عمر بن الخطاب رضي الله عنه عندما دخل بيت المقدس فأنهى سيطرة النصارى عليه و اضطهادهم لليهود (باعتبارهم قتلة المسيح –زعموا-), و المرّة الثانية على يد طارق بن زياد لما دخل الأندلس فأنهى سيطرة الكاثوليك على إسبانيا.
فدخل الأسبان أفواجا في دين الله و سعدوا بالإسلام و جاهدوا في سبيل الله و عمّروا الأرض و نشروا العلوم. ثم عاد الكاثوليك فاحتلوا إسبانيا و عذبوا أهلها تعذيبا شديدا انتهى بطردهم من إسبانيا سنة 1609م.

في هذا الإطار قامت مؤرّخة إسبانية بتأكيد أن المسلمين ليسوا غزاة و أن الأسبان و هم السكان الأصليون كانوا هم نواة دولة الإسلام بالأندلس. و بيّنت أن المسلمين الفاتحين لم يكرهوا الناس على الإسلام بل دخلوه مقتنعين و عن طيب خاطر.

و قد أجرت وكالة EFE الإسبانية حوارا مع هذه المؤرخة القطلونية بتاريخ 11نونبر 2007.وقد قمت بترجمته نقلا عن موقع ويب إسلام الخاص بالجماعة الإسلامية الإسبانية.
عنوان المقال: "مؤرخة تعتبر أن الوصول الإسلامي لأسبانيا في القرن الثامن لم يكن غزوا"
"Historiadora señala que llegada de los musulmanes a España en el siglo VIII no fue una conquista"

المقال:

"تَعتبر دولورس برامون Dolors Bramon المؤرخة بجامعة برشلونة أن قضية الأسلمة خلال القرن الثامن الميلادي "لم تكن قط غزوا" , بما أن السكان الأصليين, الذين كانوا الغالبية العظمى, "تحمّسوا و انخرطوا بهذه الحضارة التي كانت متفوقة آنذاك".

ففي حوار أجرته معها وكالة EFE , أكّدت برامون التي شاركت حديثا في أيام دراسية حول:"الإسلام و الشأن الوطني بقطلونية" على أنّه: "لما وصل العرب في القرن الثامن كانت النسبة غير متكافئة, بحيث لولا اعتمادهم على مساعدة السكان الذين يقطنون المنطقة لما استطاع الإسلام الانتصار".

بالنسبة للمؤرخة "لم يكن هناك غزو, و لم تكن بعده حرب استرداد (reconquista), لكن كان قدوم أناسٍ أصحاب ثقافة متفوقة آنذاك تحمّس لها السكان المحلّيون و انخرطوا فيها, ليس فقط من وجهة نظر ثقافية فقط, بل حتى من الناحية الدينية".

و بخصوص الإرث الإسلامي, بيّنت برامون أن:"بقايا هذا الوجود كانت ستكون غزيرة لولا حدوث مجازر محاكم التفتيش".

في القرن الخامس عشر, كما تذكر, تأسست هذه المؤسسة لقمع المنشقين عن الملوك الكاثوليك و انطلاقا من هنا عمل السكان الأصليون على إخفاء و تورية كل مظهر يعود لهذا الماضي الإسلامي, لما فيه من تهديد للحياة".

المؤرخة بجامعة برشلونة أكّدت بتعبير أنه:"يمكننا القول أن العديد من أسلافنا كانوا مسلمين, وهذا لا يعني أن دمهم عربي, لأن العرب جاءوا بعدد قليل جدا"

ثم لخّصت برامون بأنه:" إذا كانت البقايا المعمارية قليلة بسبب استعمالها فيما بعد كمنشآت عسكرية و بصعوبة نعثر على حائط, خندق أو سور , و إذا كان التأثير الثقافي تمّ إخفاءه بسبب الخوف, فإن الأثر المعجمي (اللغوي) استمر في كلمات ك arroz الأرز, Taronja (naranja بالقطلانية) البرتقال و Garbino القربة (الوعاء الجلدي) و لم تستطع محاكم التفتيش منعه.

أما الهيكلة الإقليمية فلم ترث شيئا من الوجود الإسلامي, و حسب برامون ذلك راجع ل:"التحولات السياسية التي أحدثت قطيعة مع الهيكلة السابقة".

ميدان آخر تأثر بهذا الماضي هو ميدان الطبخ, فحسب المؤرخة , لم يسلم هو الآخر من ضغوطات محاكم التفتيش :"فالطبخ بشحم الخنزير ليس كالطبخ بالزيت, التي تعطي رائحة أخرى و يمكن أن تفضح مسلما متستّرا".
رغم ذلك فقد استمر هذا الوجود عبر مواد كالحلوى, و الكسكس الذي انشقت منه أكلة البايلا Paella, و استعمال التوابل.

بالتحديد في كتابي القرون الوسطى القطلونية, و هما أقدم كتب عن الطبخ في أوربا, كتابSent Soví ' سنة 1324 و كتاب Llibre del Coch سنة 1490م, نجد أن استعمال التوابل كان منتشرا لكن محكمة Santo Oficio قضت على هذه المواد ربما لامتلاك محاكم التفتيش حاسة شم"

و فيما يخص إمكانية العثور على بعض بقايا الماضي الإسلامي بقطلونية, عبّرت برامون أنه :"يبدو صعبا لكن ليس مستحيلا, فكما رأينا مؤخرا لمّا تم اكتشاف معسكر روماني بألديا Aldea بطركونة , و هو اكتشاف لم يكن منتظرا".

بالنسبة لبرامون, إنّه لشيء رائع أن يتم العثور على أثر إسلامي, لأن حاليا الآثار القليلة الموجودة مشوّشة و مستغلّة كما في بلنسية, جنوب طرطوشة, جنوب لييدا و Castell Formós de Balaguer'.

ممّا لا شك فيه أنه " لن نجد أبدا مثل الحمراء أو جامع قرطبة لأن السيطرة الإسلامية على برشلونة كانت جد قصيرة, لكن الاحتكاك اللغوي كان مهما لأكثر من 900 سنة و ترك آثارا في اللغة القطلانية."
. انتهى التعريب و لله الحمد.

فإذا كان مفتي سوريا اعتذر في ألمانيا عن احتلال المسلمين لإسبانيا معتبرا ذلك غزوا و احتلالا, و إذا كان أديب سعودي أصدر رواية تنتقد فتح المسلمين للأندلس و تعتبر خروج الإسلام منها مجرد استرجاع النصارى لحقهم و إذا كان شرذمة من البربر الممجدين لحضارة الفنيق تبرّؤا من أجدادهم الأشاوس الذين فتحوا الأندلس , فهاهي مؤرِخة إسبانية تلقم هؤلاء جميعا جمرا و تعلنها و هي المؤرخة الخبيرة التي طالعت و عايشت أنّ "المسلمين لم يدخلوا الأندلس كغزاة".
فإذا كان النصارى الأسبان لا يعتبرون دخول الإسلام غزوا, فلماذا بعض أبناء ديننا يتهافتون لتجريم الوجود الإسلامي بالأندلس؟

مصدر المقال:
http://identidadandaluza.wordpress.com/2007/11/13/664/

http://www.wata.cc/forums/showthread.php?t=35813
avatar
د. جمال بن عمار الأحمر
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية

الجنس : ذكر
العمر : 57
تاريخ الميلاد : 22/02/1960
تاريخ التسجيل : 02/05/2009
عدد المساهمات : 2916
نقاط الشكر على الجدية الأندلسية : 3
نشاطه في منظمة ش الأندلسي ع : 4851
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي. مؤسس في حركة إسلامية قوية في نهاية السبعينيات. وسياسي قديم. ومرشح برلماني سابق

http://www.andalus-woap.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفتي سوريا: أصلي في الكنيسة والمسجد وأعتبر فتح الأندلس غزواً

مُساهمة من طرف د. جمال بن عمار الأحمر في الأحد 17 يوليو 2011, 13:40

مفتي سوريا يصرح بأنه علماني
وأن الفتح الأندلسي احتلال مثله مثل الحملات الصليبية
من قناة المستقلة مع الدكتور السوري محمود الدغيم


http://www.youtube.com/watch?v=0DfWU9GkUDM&feature=player_embedded

http://www.ansarsunna.com/vb/showthread.php?t=6621
avatar
د. جمال بن عمار الأحمر
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية

الجنس : ذكر
العمر : 57
تاريخ الميلاد : 22/02/1960
تاريخ التسجيل : 02/05/2009
عدد المساهمات : 2916
نقاط الشكر على الجدية الأندلسية : 3
نشاطه في منظمة ش الأندلسي ع : 4851
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي. مؤسس في حركة إسلامية قوية في نهاية السبعينيات. وسياسي قديم. ومرشح برلماني سابق

http://www.andalus-woap.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفتي سوريا: أصلي في الكنيسة والمسجد وأعتبر فتح الأندلس غزواً

مُساهمة من طرف بارقة أمل الأندلس الحبيبة في الإثنين 30 يناير 2012, 16:45

رحم الله الشيخ عبدالحميد كشك.. كان يقول:
إذا رأيتم العالم يجلس مع الأمير ويصفق للحاكم فقولوا له أيها العالم جعلوك قطبا
أداروا عليه رحى ظلمهم وجعلوك جسرا عبروا عليه إلى شهواتهم

العالم إذا خالط الحاكم وجلس في مجالس الحاكم وسلطت عليه أضواء الإعلام فاحذروه ..
احذروه فإنه مغشوش
احذروه فإنه مشبوه

احذروا علمه فإن علمه من لسانه وليس من قلبه
avatar
بارقة أمل الأندلس الحبيبة
مفكر وقائد في القضية الأندلسية المعاصرة
مفكر وقائد في القضية الأندلسية المعاصرة

الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 03/11/2009
عدد المساهمات : 73
نقاط الشكر على الجدية الأندلسية : 24
نشاطه في منظمة ش الأندلسي ع : 154

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفتي سوريا: أصلي في الكنيسة والمسجد وأعتبر فتح الأندلس غزواً

مُساهمة من طرف د. جمال بن عمار الأحمر في الإثنين 30 يناير 2012, 19:10




avatar
د. جمال بن عمار الأحمر
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية

الجنس : ذكر
العمر : 57
تاريخ الميلاد : 22/02/1960
تاريخ التسجيل : 02/05/2009
عدد المساهمات : 2916
نقاط الشكر على الجدية الأندلسية : 3
نشاطه في منظمة ش الأندلسي ع : 4851
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي. مؤسس في حركة إسلامية قوية في نهاية السبعينيات. وسياسي قديم. ومرشح برلماني سابق

http://www.andalus-woap.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفتي سوريا: أصلي في الكنيسة والمسجد وأعتبر فتح الأندلس غزواً

مُساهمة من طرف محمد عبدالرحمن دباغ في السبت 02 يونيو 2012, 09:03

بسم الله الرحمن الرحيم ..الشيخ حسون معروف لدينا ابناء مدنة حلب فمنذ كان حديث عهد بمشيخة وهو لا ينفك يجري وراء اقل المناصب شأنا [[مجلس الشعب ]] [[ولتجدنّهم احرص الناس على حياة]] البقره. واني لأظنه فوجئ ايّما مفاجأة حينما بشّر بتولّيه منصب دار الافتاء وانه ليظنّ بنفسه أقل من ذلك بكثير كمن يشتهي كسرة الخبز حلما فيأتيه طبق الثّريد واقعا والسامع لخطاباته يعلم انه شيخ المداهنين فقوله [[اصلي في الكنسة والمسجد ]] فهو من مغازلاته الطوائف ومن [[اصحاب لكل مقام مقال ]] فأن جلس في كنيسه صار مسيحيا وان في كنيس صار يهوديا وهكذا فأن سمعتوا له قولا أنظروا اين كان حينما قال ما قال ويدلّس على حسب المجلس فهو ك بولص [[شاؤول]] محرّف النصرانية اذ يعترف قائلا في رسالته الى كورنثوس [[ انا الحرّ جعلتُ نفسي عبداً للآخرين لأربحهم إلى المسيح. ... (20) فصرتُ لليهود يهودياً لأربح اليهود، وصرتُ لأهل الشريعة من أهل الشريعة، وإن كنتُ لا أخضع للشريعة، لأربح أهل الشريعة، (21) ...]] فما كان منه الا ان حرف الدين وكذلك الشيخ حسّون فهو الشيخ المائي الذي يسلك في اضيق الثقوب المميّع لاصلب المواقف كرمى لعيون الساسة فتراه بيع السّنّة بالسياسة ولا ضير من تزوير الوثائق وانكار المعلوم وتشويه التاريخ واما عن قوله //اعتبر فتح الاندلس غزوا// فان قاله في سوريا او ايران فهو لمغازلة الروافض الذين انكروا الفتح من البداية الى النهاية ولاسييما التي جرت اايام الخليفة الثاني رضي الله عنه لانه اسقط دولة المجوس ممادعاهم الى انشاء عيقدة داخل العقيدة الاسلامية ليكيدوا للاسلام بها وكم من خطبة لحسّون سمعنا منها غمزا ولمزا على الصحابة الاوائل وان قاله في المانيا فهو للاوروبيين وان كان في الصين فهو للشوعيين وان كان في روسيا فهو لعيون بوتين ...الخ وهكذا فلا بأس من ابكاء الدّين من اجل اضحاك السياسة .....فلا يكترثنّ احد لامره فما هو بعالم دين بل عامل سلطة فلقد ترك علوم الدن واشتغل بالكمياء فتارة يميّع الصلب فيجعله ماء وتارة يبخّر الماء الى هواء على حسب الآراء والاهواء فلا يعتدّ برأي ارتآه ولا قول ارتضاه شيخ مفتون كفانا الله الفتنة وكفاه

محمد عبدالرحمن دباغ

تاريخ التسجيل : 30/05/2012
عدد المساهمات : 1
نقاط الشكر على الجدية الأندلسية : 1
نشاطه في منظمة ش الأندلسي ع : 1

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفتي سوريا: أصلي في الكنيسة والمسجد وأعتبر فتح الأندلس غزواً

مُساهمة من طرف د. جمال بن عمار الأحمر في الأحد 03 يونيو 2012, 19:24






avatar
د. جمال بن عمار الأحمر
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية

الجنس : ذكر
العمر : 57
تاريخ الميلاد : 22/02/1960
تاريخ التسجيل : 02/05/2009
عدد المساهمات : 2916
نقاط الشكر على الجدية الأندلسية : 3
نشاطه في منظمة ش الأندلسي ع : 4851
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي. مؤسس في حركة إسلامية قوية في نهاية السبعينيات. وسياسي قديم. ومرشح برلماني سابق

http://www.andalus-woap.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى