منظمة شعب الأندلس العالميةORGANIZACIÓN MUNDIAL DelPUEBLO De AL-ANDALUS
مرحبا بك في موطنك الافتراضي الأندلس، على قول المثل: "تفاءل بالخير تنله". نرجو أن تستفيد وتفيد في إطار أخوي هادف
http://smiles.a7bk-a.com/smile_albums/welcoms/11921929472176.gif

أثر رواية فتح الأندلس لجورجي زيدان في مسرحية طارق بن زياد الماليزية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أثر رواية فتح الأندلس لجورجي زيدان في مسرحية طارق بن زياد الماليزية

مُساهمة من طرف د. جمال بن عمار الأحمر في الجمعة 13 نوفمبر 2009, 19:46

أثر رواية فتح الأندلس لجورجي زيدان في مسرحية طارق بن زياد الماليزية
د. روسنى بن سامه الماليزي([1])
عميد كلية دراسات اللغات الرئيسة
جامعة العلوم الإسلامية بماليزيا
السنة الخامسة: العدد 35: خريف2007- 5th Year: Issue 35Automn

ملخص
من خلال عرض الدراسة المقارنة بين العملين - رواية "فتح الأندلس" لجورجي زيدان ومسرحية "طارق بن زياد" للسيد الشيخ علوي- تبين لنا أن الرواية العربية "فتح الأندلس" لعبت دورا بارزا في نشأة المسرحية الماليزية "طارق بن زياد".

ويظهر جليا دورها وأثرها في نشأة مسرحية طارق بن زياد الماليزية من حيث استلام الكاتب الماليزي نواة القصة من خلال اطلاعه عليها، ثم قام بصياغتها في إبداع مسرحي، ونجح في عمليته الإبداعية في إبراز هذه النواة وتطويرها، حتى تظهر مسرحيته وتعرض على خشبة المسرح أمام الجمهور.

ويبرز تأثره برواية جورجي زيدان في عناصر أساسية للقصة من حبكتها وشخصياتها وأحداثها وبيئتها وروحها. فتدور حول نجاح طارق بن زياد في فتح الأندلس، وإخضاع شعبها تحت حكمه، ومحو الظلم الذي حل بهم.

ومن التجليات الرئيسة في تأثر هذه المسرحية بالرواية العربية الروح الإسلامية القوية اللطيفة حيث تجلت جليا في نجاح جهاد المسلمين ضد الكفار، وفتح بلادهم، وإخضاعهم لحكم الدولة الإسلامية.

مقدمة

لعب الأدب العربي دورا مهما في تأثير الأدب العالمي عامة والأدب الإسلامي خاصة. فتأثر به الأدب التركي والأدب الفارسي والأدب الأوردي. ولم يتوقف الأمر عند هذه الحدود بل تعدى إلى أبعد منها. وذلك عندما تأثر به الأدب الماليزي الحديث.

وقد تأثر الأدب الماليزي بالأدب العربي عامة لما فيه من روح إسلامية من شعر وفنون نثر على وجه الخصوص. ولعبت الروح الإسلامية دورا فعالا في نقل نواة القصص العربية إلى الأدب الماليزي. ومنها رواية "فتح الأندلس" لجورجي زيدان لما فيها من مميزات الفتح الإسلامي التي تكمن وراء رسم شخصياتها وأحداثها وبيئاتها.

ويهدف هذا البحث إلى الكشف عن تلك المميزات الإسلامية التي تأثرت بها المسرحية الماليزية من خلال دراسة عناصر المسرحية من الشخصيات والأحداث والبيئة والطابع وعقد المقارنة بين العملين. كما تهدف إلى تجلية معايير تأثر المسرحية الماليزية بالرواية العربية وأوجه الخلاف بينهما.

أثر الأدب العربي في المسرية الماليزية:

نشأ الأدب الماليزي الحديث في بداية عشرينيات القرن العشرين بظهور فن الشعر الذي تخلص من القيود التقليدية. كما ظهر بجانبه فن الرواية. ثم توالى ظهور الفنون الأدبية الأخرى. إلا أن فن المسرحية قد تأخر في الظهور.

وللأدب العربي دور بارز في التأثير ببعض فنون الأدب الماليزي. وكانت جذور هذا الأدب تمتد إلى العصر القديم الذي شهد على ازدهار الأدب الماليزي القديم الذي تأثر كثيرا بالأدب العربي الإسلامي، من تأثر الأدب القصصي الملايوي بالمؤثرات العربية الإسلامية من القصص الديني.[2]

ظهرت أول رواية بمعناها الفني في الأدب الماليزي الحديث، في العشرينيات عندما نشر الجزء الأول من حكاية طاعة العاشق لمعشوقته للشيخ الهادي سنة 1925م ونشر الجزء الثاني سنة 1926م.[3] ثم تغير عنوانها إلى حكاية فريدة هانم، وتدور أحداثها حول العلاقة الغرامية التي نشأت بين شفيق أفندي وفريدة هانم. وأدى هذا الحب إلى الزواج، وعاش الزوجان في مودة ورحمة. وفي نهاية القصة عرض الراوي أفكار الإمام محمد عبده عن السعادة الزوجية من خلال الحوار الذي دار بين فريدة هانم ووالد زوجها. وأنجز الكاتب روايته من خلال تأثره بفكرة تحرير المرأة التي قادها الشيخ محمد عبده وكذا تأثر برواية زينب لهيكل.[4]

ثم ظهرت روايات متعددة تدور حول المرأة والحب ومنها رواية "غرام الشباب" للكاتب أحمد كتوت KOTOT عام 1927م، ورواية "الصديق الحميم" عام 1927م، ورواية "أهي سلمة" عام 1928م، لأحمد رشيد تالو TALU .[5]

وقد تأخر ظهور المسرح ونشأة فن المسرحية ولم تطبع نصوص المسرحية إلا في أوائل الخمسينيات. وفي عقد الثلاثينيات وأوائل الأربعينيات ظهر التأثير العربي في المسرحية الماليزية وهى المسرحيات التي قام الأديب زعبا ZABA بترجمتها من بعض المسرحيات العربية لتوفيق الحكيم.[6] ومنها مسرحية أصحاب الكهف ومسرحية محمد ومسرحية بعد الموت ومسرحية ليلة الزفاف. كما قام بترجمة مسرحية لإبراهيم أبياري تحت عنوان: الوليد بن يزيد لمقارنتها بمسرحيات توفيق الحكيم. وبجانب ذلك قام بإنجاز ترجمة نظرية أو فن المسرح لتوفيق الحكيم.[7]

ومن خلال ترجماته العديدة كللت جهوده بالنجاح في نقل فن المسرح من الأدب العربي إلى الأدب الماليزي الحديث وذلك من خلال ترجمة ما كتبه توفيق الحكيم عن فن المسرح، كما نجح في تطوير المسرحية الماليزية بنقل المسرحيات العربية ذات الطابع الديني إلى الأدب الماليزي. وكان الطابع الإسلامي في المسرحية العربية محل اهتمام زعبا في إنجاز جهوده.[8]

ثم ظهرت المسرحية المتأثرة بشكل مباشر بالأدب العربي التي كتبها السيد علوي الهادي بعنوان "طارق بن زياد" وهي مسرحية تاريخية. واستلهم الكاتب في إبداع مسرحيته من خلال اطلاعه على كتب التاريخ الإسلامي عن بطولة شخصية طارق بن زياد في المعارك حتى نجح في الاستيلاء على المناطق الأسبانية. وقد تأثر الكاتب في وضع مسرحيته برواية فتح الأندلس لجورجي زيدان. ويتجلى هذا التأثير عندما حاول المزج بين الحب والبطولة في مسار الأحداث. ونجد أنه يدور حول العواطف الغرامية بين الأمير والأميرة. وقبيل نهاية القصة أتى الكاتب ببطولة طارق بن زياد في الاستيلاء على أرض أسبانيا لمحو الظلم والاستبداد.

ونقل الكاتب هذه الأحداث من رواية فتح الأندلس لجورجي زيدان إلى مسرحيته فهي لا تكاد تخرج عن أصلها العربي. والفرق بين العملين هنا أن الأحداث في الرواية طويلة لغرض القراءة وفي المسرحية قصيرة تناسب التمثيل. وتم عرض هذه المسرحية على خشبة المسرح في العصر الياباني سنة 1942م. ولعب هذا العرض دورا مهما في شحذ حماسة أهل البلاد لطرد المحتلين اليابانيين من البلاد.[9]ثم جرى طبعها عام 1959.

ولم يكتف السيد علوي بتجسيد الشخصية التاريخية الإسلامية العالمية في مسرحيته، بل تجاوز ذلك إلى توظيف الشخصية التاريخية المحلية في المسرحية، فكتب مسرحية عن "هانج تواه" ونجح في إخراجها بالصبغة الإسلامية فكانت روح هذه المسرحية أقرب إلى الشعب لأنها تعالج القضايا المحلية بالبطل المحلى.[10]

ويظهر من هنا أن للأدب العربي دورا بارزا في بواكير الفنون النثرية للأدب الماليزي الحديث. وظهر هذا جليا في فن الرواية حيث نشأت الرواية الأولى جزاء تأثرها برواية زينب لهيكل. وكذا فن المسرحية حين قام زعبا بنقل عدد من المسرحيات العربية إلى الأدب الماليزي من خلال ترجمته بعض المسرحيات لتوفيق الحكيم وترجمته فن المسرح لتوفيق الحكيم. وكذا ظهر التأثير العربي جليا في مسرحية "طارق بن زياد" للشيخ علوي الذي قام بنقل الأفكار الأساسية من رواية فتح الأندلس لجورجي زيدان إلى مسرحيته

التعريف بمسرحية طارق بن زياد:

كانت مسرحية "طارق بن زياد" للسيد علوي بن الهادي أول مسرحية ظهرت في الأدب الماليزي الحديث متأثرة بالأدب العربي ومستلهمة لأفكارها ، وتم تمثيلها أمام المجتمع في أوائل أربعينيات القرن الماضي (العشرين)، ولقيت إقبالا شعبيا متزايدا، كما كانت أول مسرحية متأثرة، تمت كتابتها، ونشرها للمجتمع في الخمسينيات. وفي عملية إنجازها، بيَّنَ الكاتب في مقدمتها، بأنه استعان بصديقه السيد عبد الرحمن بن عبد القادر الثقاف، الذي قام بترجمة بعض الموضوعات عن طارق بن زياد، من اللغة العربية إلى اللغة الماليزية،[11] ولم يفصح عن أي عمل قام بترجمته، وساعدته هذه الترجمة على إنجاز عمله، بتأليف وتنظيم المسرحية، حتى تكون مادة صالحة للتمثيل، والعرض على خشبة المسرح. ويدل هذا على أن الكاتب لم يقم بترجمة عمل معين، بل استلهمه من موضوع طارق بن زياد العربي. ثم قام بجمعه وتأليفه حتى يكون عملا إبداعيا مؤثرا في قلب الشعب ووجدانه.

ويحق لنا أن نثبت أن رواية "فتح الأندلس" لجورجي زيدان مصدر أساسي لمسرحيته. ومن خلال مسار الأحداث ورسم الشخصيات ووصف البيئات نجد أن مسرحيته تتشابه تماما مع رواية "فتح الأندلس" لجورجي زيدان. ومن جانب دوافع نقل العمل العربي إلى اللغة الماليزية كان الكاتب الماليزي يتأثر بعمل أبيه في نقل "رواية زينب" لهيكل ورواية "فتاة غسان" لجورجي زيدان إلى اللغة الماليزية.[12]

وكان الدافع الذي دفع الكاتب إلى وضع مسرحيته هو طموحه في توضيح حقيقة رسالة الإسلام من وراء الفتوحات، ومقارنتها بالرسالة التي حملتها قوى الاستعمار عند استعمارهم للدول الضعيفة، وكذا تعريف الشعب بما نعم به أهل البلاد التي تم فتحها من الأمان والهدوء والمساواة ومقارنة ذلك بما وقع على أهل البلاد التي زحفت إليها قوى الاستعمار من ظلم وعنف واستبداد. ولتجلية طموحه لجأ إلى اختيار رواية فتح الأندلس لجورجي زيدان لما فيها من رسالة قوية لإشباع متطلباته فنقل منها ما يسد حاجته إلى مسرحيته. ويترتب على هذا أن الكاتب قد تأثر برواية فتح الأندلس في وضع مسرحيته لوجود التشابه بينهما في رسم الشخصيات والأحداث والبيئة وكانت منبعا مشبعا وفيا لما تطلبه طموحه.

وكانت للكاتب خبرة سابقة في تأليف المسرحية حيث قام بتأليف مسرحية بعنوان "هانج تواه" (Hang Tuah) وهو بطل شعبي أسطوري من حقائق التاريخ. ونجح في عرضها وتمثيلها. ثم عمل في تأليف هذه المسرحية وأخذ نواتها من حقائق التاريخ الإسلامي.[13]

وقد تم التمثيل والعرض تحت إشرافه في السنة الأولى، من عصر الاحتلال الياباني، وذلك في بداية الأربعينيات من القرن العشرين، وقد لوحظ على اهتمام المشاهدين وإقبالهم المتزايد، وبهذا الاهتمام والإقبال والطلب من بعض الناس، أحس الكاتب بالرغبة في كتابتها، في كتاب منشور، ولذلك قام بتحريرها، على هذه الصورة، ونشرها عام 1959 لتكون في متناول القراء، وهي متوافرة في المكتبات ليكون تناولها سهلا ميسورا.

ثم بيَّنَ الكاتب الأهداف من وراء كتابته هذه المسرحية في عصر الاحتلال الياباني، وذلك لكي يوضح الفرق بين وضع الفتح الإسلامي، ووضع الاحتلال الياباني، وذلك أن الإسلام يحرص على بث العدل والرفق والمساواة لدى شعوب البلاد التي دخلها، ومحو الظلم، الذي اجتاحها تحت الحكم السابق.[14] في حين كان الوضع في ماليزيا عكس ذلك تماماً تحت الاحتلال الياباني حيث ساد الظلم وتفشى الفساد في أنحاء البلاد، وعاش الشعب تحت القهر والظلم والاستبداد حيث لا يجد ملجأ ولا مخرجا للتخلص منها.

وأما مضمون الكتاب فبعد المقدمة وضع الكاتب دليلا للممثلين والممثلات وذلك فيما يتعلق بالملابس واختيار الممثلين وتدريبهم ورسم صورة الستائر. ومن ناحية الملابس[15] أن يرتدي الممثلون الملابس المناسبة للموقف في زمن وقوع الأحداث. وللممثلين للشخصيات العربية أن يلبسوا ملابس العرب أو ما يشبهها في ذلك الزمان. كما يرتدي الممثلون للشخصيات الذين ينتمون إلى الروم الملابس المناسبة لهم. وللممثلين لشخصيات اليهود والمسيحيين أن يختاروا الملابس المناسبة لهم في زمانهم.

وأما من حيث اختيار الممثلين[16] فيشترط للمرأة التي تلعب دور الأميرة فلورندا أن تكون شابة جميلة جذابة بيضاء طويلة القامة نحيفة وسيمة وأن تكون متعلمة ومثقفة تتمتع بطلاقة النطق والحوار باللغة الماليزية. ويشترط في الرجل الذي يقوم بدور بدر بن زياد أن يكون شابا أبيض اللون.

تكون صفات الرجل الذي يقوم بدور القائد طارق بن زياد، أن يكون رجلا قوى البنية، ضخم الجسم صارما قويا، له شارب ولحية والصدغ الكثيف ذا بشرة سوداء وأن يكون متعلما ومثقفا. والرجل الذي يقوم أو يمثل دور الملك رودريك ينبغي أن يكون طويل القامة في منتصف العمر وأبيض اللون له شارب على شكل قوس ولحية وأن يكون مثقفا.

ويشترط في الممثلين من أبناء الملوك وألفونسو أن يكونوا شبابا ذوى بشرة بيضاء اللون، ويجب على ممثل دور يوليان أن يكون في منتصف العمر أبيض اللون.

ولإنجاز هذه المسرحية تم اختيار الستائر الخلفية لتصوير خمسة مشاهد [17]: والمنظر الأول يكون منظر شاطئ تكسوه الرمال والبحر خلفه ، وأمامه صحراء ومخيم. وفي البحر سفن تحترق يتأجج نارها إلى السماء. والمنظر الثاني يكون في غرفة القصر المزينة بالأثاث الراقي المناسب لذلك الزمان. والمنظر الثالث يكون في صالة القصر الملكي المجهزة بالأثاث الفاخر المناسب للملك في ذلك الزمان. والمنظر الرابع يكون في الشارع بخلفية مناسبة لذلك الزمان. والمنظر الخامس يكون داخل خيمة كبيرة، بابها واسع مفتوح يتسنى للمشاهد من خلاله مشاهد ما بداخلها من سرير الملك المزين بالسجاد الراقي وعليه وسائد منظمة وأمامه كراسي للقادة .

وفيما يتعلق بتدريب الممثلين:[18] عليهم أن يواظبوا على التدريب بنشاط في أداء وممارسة أدوارهم في التمثيلية وأن يحفظوا الحوار حتى ينطلق من أفواههم كأنهم يتكلمون بطلاقة وأن لا يظهروا وكأنهم يحفظون أو يقرؤون النصوص.

تأثر كاتب المسرحية الماليزية بالثقافة العربية:

ولد السيد الشيخ علوي في يوم 8 / 8 / 1892م الموافق 15 المحرم 1310 الهجري بولاية لينجا بأندونيسيا. ومن تعاليمه الأولى أنه دخل المدرسة الملايوية والمدرسة الإنجليزية حتى عام 1914. ثم انتقل أبوه إلى ولاية جوهور بماليزيا وكان يصاحب أباه والتحق بالمدرسة الإنجليزية بسنغافورا حتى تخرج فيها.[19]

وفي عام 1914 سافر إلى بيروت للدراسة. والتحق بالمعهد العثماني الإسلامي ببيروت لمدة سنة واحدة. ثم التحق بمعهد Syrian Prostestantالذي يعرف بالجامعة الأمريكية الآن لمدة ثلاث سنوات. ثم التحق بالمعهد الطبي لمدة سنة واحدة. ولم يكمل دراسته في هذا المعهد بسبب ظروف الحرب. ثم انتقل إلى فلسطين ودمشق. ثم انضم إلى القوات المسلحة بتركيا كمساعد طبيب. وفي نهاية عام 1918 انضم إلى القوات المسلحة الإنجليزية.[20]

وفي عام 1919 تزوج ببيروت بإحدى الماليزيات والتي كانت تقيم هناك. وفي عام 1920 عاد هو وزوجته وزملاؤه إلى أرض الوطن. وعمل مدرسا في المدرسة العربية ببولو فيننج. وزاول الأعمال المختلفة. كما اشترك في جمعية إعداد المجلة. وأشرف على إصدارها.[21]

وفي عام 1922 زار مصر وأوربا لمدة ستة شهور. وبعد عودته من الزيارة أنشأ مدرسة لتعليم أبناء الوطن. وفي عام 1954 سافر إلى مكة المكرمة لأداء الحج والعمرة. وبعد عودته تولى وظائف التحرير بعدة مجلات وإصدارات. وخلال عامي 1950 و1963 تفرغ لتأليف الكتب عن العلوم الإسلامية والثقافة والأدب.وفي عام 1965 سافر مرة ثانية إلى مكة المكرمة لأداء الحج والعمرة. وفي العام نفسه بعد عودته من مكة المكرمة توفي ودفن بولاية بولو بيننج.[22]

من خلال الاطلاع على تنوع دراسته الأولى والعليا نجد أنه يجمع بين الثقافتين إحداهما محلية والأخرى أجنبية. فقد حصل على الثقافة المحلية عندما كان يدرس في المدرسة الملايوية بقريته. ويمكن تقسيم الثقافة الأجنبية إلى نوعين، الأول الثقافة الإنجليزية التي اكتسبها في المرحلة الأولى حينما التحق بالمدرسة الإنجليزية بسنغافورا. ثم تثقف بها في المرحلة الثانية عندما كان يدرس ببيروت حيث التحق بالمعاهد تحت إشراف السلطة الإنجليزية.

ومن خلال إقامته الطويلة ببيروت اكتسب الثقافة العربية الخصبة طوال تعامله مع البيئة العربية وشعبها. وكان يجيد اللغة العربية طوال إقامته ببيروت حتى يتسنى له الاطلاع على الآداب العربية وثقافتها وتقاليدها فتأثر بها كثيرا في حياته، حيث قام بتجسيد تأثره في كتاباته بعد عودته إلى بلاده، وأثناء مزاولته بعض الوظائف التي لها علاقة مباشرة مع المجتمع والثقافة والآداب، وإشرافه على عدد من المجلات والإصدارات. كما زاول وظيفة الكتابة والتحرير.

وكذا انتمى إلى مجال الأدب حيث ساهم في تأليف المسرحية التي تأثرت بالأدب العربي. وكان يجيد اللغة الإنجليزية واللغة العربية إضافة إلى اللغة الملايوية. وساعدته هذه اللغات على تطوير ثقافته الأدبية حتى يتسنى له الاطلاع على الكتب الثقافية والأدبية باللغتين والتعامل مع شعبهما في البلاد.

ومن خلال إقامته في بيروت ودراسته في معاهدها وزيارته للبلاد العربية المختلفة نجد أنه اكتسب ثقافته العربية الواسعة حيث تؤهله لنقل الثقافة العربية التي اكتسبها إلى شعبه. وتتسنى له الفرصة للاطلاع على الكتب التاريخية والأدبية. ومنها ما يتناول تاريخ فتح الأندلس. وكذا اطلع على رواية فتح الأندلس لجورجي زيدان طوال مدة إقامته في بيروت، حيث أعجب بالأحداث وببطولة طارق بن زياد في فتح الأندلس. وكانت علاقته برواية فتح الأندلس أقوى لأنه أقام في بيروت التي طبعت بها الرواية إضافة إلى أن كاتبها أيضا من بيروت نفسها. وكانت اللغة العربية التي اكتسبها أيضا قد ساعدته على قراءة الرواية. وكانت العلاقة العاطفية في الرواية تؤكد على تأثر الكاتب بالرواية العربية بشكل مباشر. وكذا كانت مسار أحداث المسرحية التي لوحظت من البداية حتى النهاية توافق مجرى أحداث الرواية، وكل ذلك يؤكد على وجود علاقة قوية حيث مزج في مسرحيته بين العلاقة الغرامية والبطولة.

وقد حصل الشيخ على اعتراف النقاد الماليزيين بأنه رائد الأدب المسرحي ذي الطابع الإسلامي. وكانت مسرحيته طارق بن زياد من بواكير المسرحيات في أربعينيات القرن العشرين، وأهمها في الأدب الماليزي. وتمتاز بالطابع البطولي حيث كانت شخصياتها من إلهام التاريخ الذي شهد على بطولة شخصية البطل في الدفاع عن الوطن، ومقاومة الأعداء والمستعمرين. ومن أشهر مسرحياته التاريخية أيضا مسرحية هانج تواه (HANG TUAH)التي كانت شخصيتها من الأبطال التاريخيين الذين اشتهروا وذاع صيتهم في القرن الخامس عشر الميلادي.

وتم عرض مسرحيته "طارق بن زياد" على خشبة المسرح في سنغافورا في زمن الاحتلال الياباني عام 1942م لشحذ حماسة الشعب لمقاومة المستعمرين، ولغرس الوعي الإسلامي نحو الجهاد في سبيل الله للدفاع عن الوطن.[23] والغرض من تأليف المسرحية هو رفع شأن البطل الإسلامي الذي جاهد في سبيل إعلاء كلمة الله، ونشر العدل والمساواة بين الناس، ومحو الظلم والاستبداد. وصور الكاتب في المسرحية الظلم الذي واجهه الشعب في الأندلس. وقارن بينه وبين الظلم الذي يواجهه الشعب الماليزي من ظلم الاحتلال الياباني. وهناك طريق وحيد للتخلص من هذا الظلم ألا وهو الإسلام، حيث عرض أمام المشاهدين صورة الأمان والعدل التي نشرها الإسلام في الأندلس.

تعد مسرحيته تلك أولى مسرحية من وحى التاريخ الإسلامي في الأدب الماليزي. وكانت نموذجاً لنشأة المسرحيات التاريخية الأخرى على طرازها. وتجربة ناجحة لنشأة المسرحية ذات الطابع الإسلامي. وظهر بعده كتّاب احتذوا حذوه في تأليف المسرحية التاريخية والمسرحية ذات الطابع الإسلامي.

ملخص القصة:

قسم الكاتب مسرحيته إلى تسعة فصول، واعتمد على الشخصيات والأحداث من الرواية العربية بعد اطلاعه عليها، واختار شخصياتها من شخصيات رواية فتح الأندلس لجورجي زيدان حتى لا تكاد تخرج عنها.

كما قام برسم أحداثها بالأحداث الرئيسة نفسها في رواية "فتح الأندلس" العربية. حيث استلهم أحداثها في إنجاز مسرحيته، كما استفاد من وعائها البيئي والزماني، حيث تدور أحداثها في البيئة الأندلسية، في عصر ما قبل الفتح الإسلامي لها. ويتمثل الحدث الرئيس في المسرحية في قدوم العرب إلى الأندلس، بقيادة القائد العربي طارق بن زياد لفتحها، ومحو الظلم المنتشر من حكم الملك رودريك، بعد مقتل الملك السابق على يده، وإعادة العدل والرفق والمساواة بين شعبها.

وكان الملك رودريك يحكم الأندلس قبيل الفتح الإسلامي بالظلم والقهر، بعد أن استولى على العرش بقتل الملك السابق، وكان للملك السابق ولد شاب، اسمه الأمير ألفونسو، الذي أصبح قائدا للملك رودريك بعد مقتل أبيه، وله خطيبة منذ صغره، وهى الأميرة فلورندا، ابنة الكونت يوليان، الذي حكم ولاية من ولايات الأندلس التابعة للملك رودريك، وقد أرسلها أبوها إلى قصر الملك لخدمته، ووقع الملك في غرامها، وثار غضبه عندما علم من الأب مرتين بوجود علاقة عاطفية بينها وبين ألفونسو. ونفذ عدة محاولات للتفريق بينهما، وبناء على استشارة من الأب مرتين بعث الأمير ألفونسو إلى ضاحية من ضواحي بلاده، لقيادة إحدى الفرق لحصار المتمردين.

وفي أثناء غياب الأمير الفونسو، اغتنم الملك الفرصة السانحة أمامه لإشباع هواه باعتراضه الدائم لطريق فلورندا في منتصف الليل، فدخل غرفتها بغتة، وحاول مراودتها وإغرائها بالزواج به، ولما فشلت محاولته هجم عليها، وقبض عليها، لكي لا تفلت أو تتخلص من يديه، فدعت الله لإنقاذها، فسطع البرق بضوئه الخاطف داخل الغرفة، وتبعه صوت الرعد القوى المتتالي، حتى ارتج القصر، ففزع الملك من ذلك الأمر، وهكذا تخلصت فلورندا من قبضته، وابتعدت عنه بقدرة إلهية.

ولما أدرك أن لورندا تحاول الابتعاد عنه، طاردها داخل الغرفة، حتى وقعت أمام الباب مغشيا عليها، فلما أفاقت، أمرها بالاختيار بين قبول الخاتم في يده اليمنى، أو الخنجر في يده اليسرى، ولكن فلورندا صممت على الرفض، فاختارت الخنجر بدلا من الخاتم، وقدمت صدرها للطعن، ولما أراد الملك تنفيذ جريمته أمهله صوت الأقدام فوجد أوباس واقفا أمام الباب، فتراجع عن فعلته، ودار حوار سريع بينهما، ثم خرجا من تلك الغرفة إلى صالة القصر.

وفي أثناء تواجد الملك وأوباس في صالة قصر الملك، اغتنمت فلورندا هذه الفرصة للهرب، فهربت مع خادمتها من القصر. ثم بلغ إلى الملك خبر هروبها من القصر، فغضب وأصدر الحكم بالقبض على أوباس، وسجنه لأنه السبب في كل ما حدث.

وأما الكونت يوليان، فقد وصل إليه – حين كان مجتمعا مع قادته وكبار رجال الدولة في قصره - خطاب من فلورندا، تعاتبه فيه بأنه ارتكب جريمة بإرسالها إلى الملك الظالم، الذي حاول الاعتداء عليها، وأنها استطاعت التخلص منه، وهربت إلى الكنيسة في ضاحية البلاد. ودار الحوار بين الكونت وسليمان في شأن الملك الظالم، وخططا للتخلص منه، بالاستعانة بالعرب لفتح البلاد، وفي أثناء ذلك، دخل عليهما الشيخ وولده، يخبرانهما بوصول العرب إلى شاطئ البحر، ونزولهم إلى الصحراء أمام الشاطئ.

وكانت فلورندا بعد هروبها من القصر نزلت في الكنيسة، وأرسلت خطابا إلى أبيها تخبره فيه بشأنها، وظلت تنتظر الرد من أبيها، وجلست في الغرفة مع خادمتها ورئيس الكنيسة، ثم وصل إليهم الرسول أجيلا بالرد من أبيها، فسعدت عند ما قرأت رسالة أبيها، كما جاء معه سليمان لإعادتها إلى حضن أبيها.

وحين كانوا في غاية الفرح باغتهم جنود الملك بالهجوم عليهم، وقتلوا أجيلا، وقبضوا على فلورندا، وخادمتها، ثم دخل عليهم الملك مع الأب مرتين يوبخها على تصرفاتها المتمردة، وحاول الانتقام منها، وفي ذلك الوقت، اقتحم الغرفة جنود العرب، ورئيسهم بدر، واندلعت معركة عنيفة بينهم، أدت إلى مقتل جميع جنود الملك، ولم يبق إلا الملك وحده، وأمر بدر بنقل فلورندا وخادمتها إلى خيمته، فبارز الملك حتى فر من أمامه، سالكا الطريق، فطارده بدر حتى طعنه، فلقي مصرعه، وسقطت جثته على رصيف الشارع في إحدى الضواحي.

لقد كتب الله للمسلمين النصر، فانتصروا في تلك المعركة، ثم اجتمعوا في الخيمة الكبيرة عند القائد طارق بن زياد احتفالا بالانتصار، وتوزيعا للغنائم. ثم أتى أوباس أمام طارق، وحدَّثه عن فلورندا، التي وقعت غنيمة لبدر، الذي رفض تسليمها إلى أبيها الكونت يوليان، وثار جدل بين بدر والكونت يوليان في شأنها، وأصر بدر على الرفض، وأنه لن يسلمها مهما حدث، فبارزه الكونت، وتبادلا الضربات، ثم تدخل بينهما سليمان، وحكي أن بدر هو ابن الكونت جوليان، وهو الذي كان يسمى توماس، وقد اختطفه صغيرا، وباعه إلى كاهن بالبربر، ثم باعه إلى زياد البطل المسلم، ورعاه، ورباه مع ولده طارق، فكانت سعادتهما لا توصف عند سماع ذلك الخبر، فتعانقا، ثم أتت فلورندا أمامهم، وعندما تقدم بدر أمامها انسحبت إلى الوراء، لظنها أن بدرا أراد الزواج منها، وقد رفضته منذ البداية، ثم كشف الأمر، بأنه أخوها، فعانقته، ثم عانقهما الكونت، وفي النهاية تزوج ألفونسو بفلورندا.
[...يُـتبع إن شاء الله..]


عدل سابقا من قبل جمال بن عمار الأحمر في الجمعة 13 نوفمبر 2009, 20:03 عدل 1 مرات
avatar
د. جمال بن عمار الأحمر
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية

الجنس : ذكر
العمر : 57
تاريخ الميلاد : 22/02/1960
تاريخ التسجيل : 02/05/2009
عدد المساهمات : 2916
نقاط الشكر على الجدية الأندلسية : 3
نشاطه في منظمة ش الأندلسي ع : 4851
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي. مؤسس في حركة إسلامية قوية في نهاية السبعينيات. وسياسي قديم. ومرشح برلماني سابق

http://www.andalus-woap.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أثر رواية فتح الأندلس لجورجي زيدان في مسرحية طارق بن زياد الماليزية

مُساهمة من طرف د. جمال بن عمار الأحمر في الجمعة 13 نوفمبر 2009, 19:57

???? ?????? ???? ?? ???? ?????? ??? ???????:

?? ???? ????? ???????? ??? ??????? ???? ????? ???? ???? ??????? ???????? ?????? ??? ??????? ?? ?????? ???????:

1. ????? ?????:

??? ?????? ????? ??????? ??????? ??????? ??? ???? ???? ??? ??????? ???????? ?? ??? ????? ??????? ??? ?? ???? ?? ???? ??? 92?? / 711?. ???? ????? ??? ??????? ????? ???? ??????? ?? ??????? ???????? ???? ???? ??? ?????? ??????? ???????? ???????? ????? ??? ??????? ?????? ?? ??????? ????????? ????? ???? ??? ??? ??? ?? ???? ???? ????.

2. ?????? ????? ????? ????? ???????? ???????? ??? ??????? ???????:

??????? ???????:

??? ??????? ????? ????? ?????? ???? ??? ?????? ?????? ??????????? ??? ???? ????? ?????? ??? ???. ?????? ???? ????? ??? ??????? ???? ????? ????? ????? ?????? ????? ?? ????? ??????? ????? ??????? ?????? ?? ??? ???? ???????.

?????? ???????? ????????:

?? ??? ????? ??? ?????? ????? ?? ???????? ??????? ?????? ??????? ????? ??? ??? ????? ?????? ????? ????????? ??? ??????? ??????? ????????? ?????? ?????? ?? ??? ??? ?????. ???????? ?????????? ?????? ?? ???????? ??????? ???????? ???????? ?? ???? ????? ??????.

??????? ????????:

?? ????? ??????? ??????? ??? ?????? ??????? ??? ?????? ?????? ???????. ????? ?? ??? ?? ???? ????? ?????? ??????? ??? ???? ??????? ????? ??????? ???? ????????.

???????? ??????:

???? ?? ????? ?????? ???? ???? ??? ????? ?????? ?? ??? ????? ???????? ????? ?????? ??????? ????? ??? ?????? ??????? ???? ??? ???? ??????? ????? ??? ?? ???? ???? ?? ????? ?????. ??? ????? ?????? ?????? ?? ???? ?????.

?????? ??????:

?? ???? ?? ???? ??????? ???????? ??? ??? ??????? ????? ??? ??? ?????? ???? ????? ?????? ???.

????? :

?? ???? ???? ?????? ??????? ??? ????? ?????? ?? ?????? ???? ?? ????????? ???????? ??? ????? ????? ?? ?????? ????? ??? ???? ?????? ??????? ??????? ?? ???? ?????? ???? ????? ???? ???????.

????? ???????:

?? ?????? ???? ???? ????? ?? ?????? ????? ????? ??????? ?? ????? ????? ??? ?????? ??? ?? ?????? ??????? ?? ???? ?????? ????? ?? ?????? ????? ???? ?? ??????.

????? ???????:

?? ????? ???????? ?????? ???????? ????? ????? ????? ???????? ?? ????? ?????? ???????? ?? ????? ?? ?????? ????? ???? ?? ?????.

????? :

?? ???? ??????? ???? ??? ???? ???????? ?? ??? ?????? ??????? ?? ????? ?? ?????? ???? ?? ????? ?? ?????? ?????? ?????? ??????? ????.

????? ???? ?????:

????? ?? ???? ?? ???? ???? ?????? ???? ?? ???? ????? ????? ?????? ?????? ??? ??????? ??????? ???? ?????? ???? ??? ??? ??????? ?????? ??? ???????.

??? ?? ????:

?? ???? ???? ????? ???? ????? ?? ??????? ?? ???? ????? ??????? ??? ??? ?????? ???? ?????? ?????? ????? ?????? ?? ????? ??? ?? ???? ???? ?????? ????? ??? ??????? ????? ??? ???? ????? ??????? ???? ?????? ?? ???? ???? ??? ????? ????? ?? ???? ?????? ?? ????.

??????? ????????:

?? ?????? ??????? ???? ???? ????? ?????? ??? ???? ????? ????? ?????? ????? ??? ???? ???????? ????????? ????? ????? ???? ????? ??? ??? ??? ?????? ????? ??? ?????? ????? ?? ????? ???? ???? ????? ????? ???? ????? ??? ?????? ?? ?????? ????????? ?????? ?????? ???? ?? ?????? ??? ????? ?? ?????? ?? ???? ?????.

??????? ???????? ????????:

????? ?? ?????? ???? ?????? ???????. ??? ????? ?? ????? ??????? ?????? ???? ??? ???? ?????? ???????? ?? ???? ?????? ?????? ?????? ???????? ??????? ??????? ????? ?? ??????. ??? ??? ???????? ???? ???? ?????? ????? ????? ??? ??? ??????? ??? ????? ???? ?? ???? ??????? ?????? ??????? ?? ???? ?????.

????? ???? ????? ?????? ????? ????? ??? ??? ???? ????? ??????? ?????? ?? ??????. ???? ??????? ??? ??? ???? ??????? ????? ????? ??? ????? ?? ??????? ??????? ?? ?????? ???????? ????? ????? ?????? ?????? ?? ??? ?????? ?????? ?? ???? ??? ??? ????? ??? ????? ??? ???? ????? ??? ???????? ??????????.

3. ???????:

??? ?????? ???????? ????????? ????? ?? ??????? ????? ?????? ??????? ??????? ??? ?? ???? ???? ????? ???????? ?? ??? ??? ?? ??????? ??????? ?? ???? ???? ?????? ?? ??????? ??? ????? ???????? ????????? ????? ??? ?? ??? ??????? ??? ???:

· ???? ??????? ??????? ??? ???????? ?? ???? ?????? ?? ???????? ??????? ??? ??? ?????? ?? ???? ????? ???????? ????? ?????? ????? ??? ???????? ?????? ??? ?????? ??? ?????? ????? ?? ???? ?????? ????? ????? ????? ????? ?? ????? ??????? ?? ?????? ?????? ?? ???? ?????? ??????? ???? ??? ??? ?????? ??? ????? ???????? ????? ????? ??????? ???????? ???? ?????? ?????? ??? ????? ?? ?????? ???? ?????? ????? ?????? ????? ???? ?????.[24]

· ??? ??? ??????? ?????? ?? ??? ??????? ?? ?????? ???????? ???????? ?? ????? ?? ???? ????? ?????? ?? ??? ?????? ?????? ?????? ???? ??? ?????? ?????? ??????? ?? ????? ?? ????? ?? ????? ???????? ?????? ??????? ??????? ?? ?? ?????.

· ??? ??????? ?????? ????? ?? ??? ????? ?? ?????? ????? ???????? ??? ???????? ??????? ??????? ??????? ????????? ??? ???? ??? ???????? ??? ???? ????? ???? ?????? ???????? ????? ??? ????? ??? ??? ???? ???? ?? ??????? ??????? ????? ?? ??? ?????? ??? ????? ?????? ??? ????? ?????? ??? ???? ?? ??? ?? ????[25] ??? ????? ??????? ????? ????? ????? ??? ??? ?? ?? ????.[26]

· ??? ??? ??????? ?????? ????? ?? ??????? ???? ???? ??? ?????? ??????? ???? ??? ??? ????? ???? ??? ???????? ??????? ??? ?????? ??? ?????? ????? ??? ???????[27] ?????? ??? ?? ????? ??? ???? ??? ?????? ?????? ????? ????? ??????? ????? ??? ?????? ??????? ???? ?????? ?? ????? ???? ??? ???? ??? ????? ????? ?????? ?????? ?? ??? ????? ??????.[28]

· ???? ???? ????? ???? ?? ??????? ???? ???? ??? ???? ????? ??? ??? ??????? ??? ????? ???? ?? ????? ??? ????? ??? ?????? ?????? ???????? ??? ??????? ?????? ?? ???? ???? ??????? ?????? ??????? ?? ???? ?????? ???????? ??? ?? ??? ????? ?????.[29]

· ??? ??? ??????? ?????? ????? ?? ??????? ???? ???? ??? ??? ??????? ??????? ?? ?????? ????? ???? ?????? ???????? ??????? ?????? ????? ?? ???? ?????? ??? ???? ??? ??? ?? ?????? ??????? ???? ???? ?? ???? ????? ??? ???? ??? ???? ???????? ??? ?????? ???? ???? ?? ??? ????? ??? ????? ?????? ?????? ??? ???? ?????.[30]

· ??? ???? ??????? ??????? ?? ??? ????? ???????? ???? ???? ??? ???? ??????? ??? ???? ?????? ??????? ??? ????? ???? ???? ????? ???? ?????? ???? ???? ????? ???? ?? ?????? ??? ????? ????? ???? ??????.[31]

· ???? ??????? ?????? ?? ??????? ???? ???? ??? ??????? ???? ???? ??? ????? ????? ?????? ?????? ?????? ???? ????? ????? ?????? ??????? ?????.[32]

· ??? ??? ??????? ?????? ???? ?????? ?? ??? ????? ????? ???????? ?? ?????? ????? ?? ????? ?????? ???????? ??? ??? ??? ?? ?????? ??? ??? ??????? ?????? ?? ???????? ??? ??????? ???????? ????? ?????? ?? ????? ?????? ?????? ?????? ????? ?? ??? ??? ??? ???? ??? ?????? ???? ?????? ?????? ??????? ????? ??????? ?????? ??????? ????? ??????? ???????? ???????.[33]

4. ??????:

??? ??????? ??????? ??? ????? ?? ????? ???????? ????????? ?? ??? ??????? ??? ?????? ???? ????? ??????? ??????? ?? ??? ???? ???????? ??? ?????? ???? ????? ?????? ???????? ??????????? ???????? ??? ????? ???? ????? ??????? ?????? ????? ???????? ?????????.

??? ??? ????? ?????? ???? ???? ???? ?????? ???????? ??????? ?? ????? ????? ?????? ???????? ??????? ?? ??? ??????? ??????? ???????? ??????? ???????? ??????? ???????? ??????? ????????? ???? ????? ?????? ??????????? ?? ??? ?????? ?????????? ??????? ?? ?????? ???????? ?? ??? ????? ??????? ???????? ???????? ?? ?????? ??????? ??? ??? ??? ?? ??? ??????? ???? ???? ?????? ???? ????? ???????? ???????.

????? ???? ?????? ???? ?????? ?? ????? ????? ??? ??? ????? ?????? ????? ???????? ???? ?? ????? ??????? ?? ?????? ???? ??????? ????????? ?????? ??????? ?????? ??? ??? ???.

??? ??? ??????? ????? ?? ????? ??????? ???????? ?????? ?? ??? ???? ???????? ????????? ????? ?????? ???? ????? ?? ?????? ????? ?????? ?? ?? ?????? ?? ??????? ??? ????? ???????? ?? ??????? ????? ?????? ??? ????? ??????? ???????? ???? ????????? ?? ?????? ???????? ?? ??????? ??????? ???????? ??? ?? ??????.

??? ??? ???? ??????? ??? ?? ????? ??????? ??? ???? ?????: ?? ???? ?????? ????? ??????? ?????? ???? ?????? ????? ??????? ??? ????? ??? ????? ????? ????? ??? ??????. ??? ???? ???? ???? ????? ????? ??????? ?????? ??????? ???? ??????. ????? ???? ????? ????? ??????? ??????? ????? ?? ??? ?????. ??? ???? ?????? ?????? ???? ?????? ???? ??????. ??? ???? ?????? ?????? ?????? ????? ?????? ???? ?? ???? ?? ???? ????? ?????? ??????? ??????? ????? ????? ?????? ?????? ????? ??????.

5. ??? ?????:

??? ????? ??????? ??????? ????? ?? ??? ???????? ?????????? ??? ????? ??? ????? ????? ???????? ???? ?????? ??????? ???????? ????????? ???????? ?????? ??????? ??????? ????? ?????? ??? ??????? ???? ??? ?????? ???? ?????? ?????????? ??????? ?? ???????? ???????? ?? ???????? ??????????? ???? ??? ??????? ?????? ?? ????? ????? ?????? ???????? ??? ????? ?????.

???? ???? ?? ???? ??? ??? ??????? ???? ???? ????? ????? ??? ???? ??????? ????????? ???? ??? ????? ???? ???? ????? ??? ???? ???? ???? ????????.

??? ??? ??? ????? ???? ?? ???? ??? ????? ????? ?? ???? ??????? ??????? ?????? ??????? ??? ???? ????? ????? ????? ???? ???????? ?????? ??? ?????? ?????? ???? ????? ???? ?? ???.

??? ??? ??? ?? ???? ??????? ???? ????? ?? ????? ???????? ????????? ??? ???? ??????? ??? ??????? ???????? ?? ??? ????? ??????? ??? ????? ???? ?? ????. ??? ?? ???? ???????? ???? ?? ????? ??????? ???????.

???????:

?? ???? ????? ?????? ???? ?? ???? ????????? ?????? ????? ?????? ?????? ??? ??????? ?????? ????? ???? ??? ?? ???? ??????? ???? ????? ?????? ?? ???? ???????? ?????????. ???? ??????? ????????? ???? ???? ????? ?????? ?? ????? ????? ??????? ???? ???????? ???? ??????? ????????. ??? ????? ?????? ???????? ??? ????? ???? ???????? ?????? ??????? ??????? ???? ??????? ?? ?????? ??????? ?? ?????? ?????? ?? ???? ?????? ?? ?????? ??????? ????? ?? ????? ???? ??? ???? ???? ?? ?????. ??? ???????? ??????? ?? ???? ??? ???????? ???????? ??????? ????? ??????? ?????? ??????? ??? ???? ???? ?? ???? ???? ???????? ?? ??????? ???? ??????? ???????? ???? ?????? ?????????.

[...????? ???????? ?? ??????? ???????? ?? ??? ????..]





???????:

[1] DR. ROSNI BIN SAMAH, Fakulty of Major Languages, Universiti Sains Islam Malaysia, Bandar Baru Nilai,, Malaysia, rosniadib@hotmail.com 23

[2] ????: ????? ?? ????? ????? ????? ??????? ???????? ?? ?????? ???????? ?? ???????? ???? ???????? ????? ?? ?????? ??????? ???????? ????????? ????? ??????? ??? 2002 ? ?:187.

[3] See, Johan Jaafar & Mohd Thani Ahmad, 1992, Modern Malay Literature, DBP. vol. 1. p. 144

[4] See. Talib Samad, 1992, Syed Syeikh al Hadi, DBP. p. 12

[5] A. Wahab Ali. The Emergence of the Novel in Modern Indonesian and Malaysian Literature. A Comparative Study. DBP. 1991. P. 221.

[6] See. Mana Sikana. Esei dan Kritikan Drama, Sarjana, K. Lumpur, 1983 P. 110

[7] See. A.H. Edrus. Persuratan Melayu. Vol. III. Qalam Singapura. Pp. 93-111

[8] See. Mana Sikana. Op. cit. p. 111

[9] See. Ibid. pp. 111-112

[10] See. Ibid. p. 112

[11] See: Syed Alwi Al Hadi, Tarik bin Ziad, DBP. 1959, p. v.

[12] See,Talib Samad, Syed Syeikh al Hadi, DBP. Kuala Lumpur, 1992, p. 28

[13] See, Ahmad Kamal Abdullah and Hashim Awang, Sejarah Kesusasteraan Melayu II, DBP. Kuala Lumpur, 1990, p. 312.

[14] See: Syed Alwi Al Hadi, op. cit, p. i

[15] See: Ibid, p. v.

[16] See: Ibid, p. v

[17] See: Ibid, p. vi

[18] See: Ibid, p. vii.

[19] See: Talib Samad, 1999, Syed Alwi Syed Syeikh al Hadi, Rel Waktu, Johor, p. 191.

[20] See: Ramlah Adam, 1978, UMNO, Organisasi dan Kegiatan Politik, Kota Bahru, p. 111.

[21] See: Surat Persendirian Syed Alwi Syed Syeikh al Hadi (sp. 24/2) Kuala Lumpur, Arkib Negara, p. 1.

[22] See: Talib Samad, op. cit. p. 192.

[23] See: Mana Sikana, 1983, Unsur-Unsur Keislaman Dalam Drama Melayu: Dalam Esei dan Kritikan Drama, Bangi: Universiti Kebangsaan Malaysia, p. 111.

[24] ????: ????? ?????? ??? ???????? ??????? ???????? ?????? ?.?? ? 16

[25] ????? ?????? ????? ? 55

[26] ????? ?????? ????? ? 58

[27] ????? ?????? ????? ? 102

[28] ????? ?????? ????? ?? ????? ????? ????? ??????? ???????? ?? ?????? ???????? ?? ???????? ???? ???????? ????? ?? ?????? ??????? ???????? ????????? ????? ??????? ??? 2002 ? ?:187.

[28] See, Johan Jaafar & Mohd Thani Ahmad, 1992, Modern Malay Literature, DBP. vol. 1. p. 144

[28] See. Talib Samad, 1992, Syed Syeikh al Hadi, DBP. p. 12

[28] A. Wahab Ali. The Emergence of the Novel in Modern Indonesian and Malaysian Literature. A Comparative Study. DBP. 1991. P. 221.

[28] See. Mana Sikana. Esei dan Kritikan Drama. P. 110

[28] See. A.H. Edrus. Persuratan Melayu. Vol. III. Qalam Singapura. Pp. 93-111

[28] See. Mana Sikana????? ? 113

[29] ????? ?????? ????? ? 119

[30] ????? ?????? ????? ? 153

[31] ????? ?????? ????? ? 155

[32] ????? ?????? ????? ? 174

[33] ????? ?????? ????? ? 180



??????? ????????:

1. Johan Jaafar & Mohd Thani Ahmad, 1992, Modern Malay Literature, DBP. vol. 1.

2. Ahmad Kamal Abdullah and Hashim Awang, Sejarah Kesusasteraan Melayu II, DBP. Kuala Lumpur, 1990.

3. A. Wahab Ali. The Emergence of the Novel in Modern Indonesian and Malaysian Literature. A Comparative Study. DBP. 1991.

4. A.H. Edrus. Persuratan Melayu. Vol. III. Qalam Singapura.

5. Mana Sikana. Esei dan Kritikan Drama, Sarjana, K. Lumpur, 1983.

6. Mana Sikana, 1983, Unsur-Unsur Keislaman Dalam Drama Melayu: Dalam Esei dan Kritikan Drama, Bangi: Universiti Kebangsaan Malaysia.

7. Ramlah Adam, 1978, UMNO, Organisasi dan Kegiatan Politik, Kota Bahru.

8. Syed Alwi Al Hadi, Tarik bin Ziad, DBP. 1959.

9. Talib Samad, Syed Syeikh al Hadi, DBP. Kuala Lumpur, 1992.

10. Talib Samad, 1999, Syed Alwi Syed Syeikh al Hadi, Rel Waktu, Johor.

11. Talib Samad, 1992, Syed Syeikh al Hadi, DBP.

12. Surat Persendirian Syed Alwi Syed Syeikh al Hadi (sp. 24/2) Kuala Lumpur, Arkib Negara.

13. ????? ?????? ??? ???????? ??????? ???????? ?????? ?.?

14. ????? ?? ????? ????? ????? ??????? ???????? ?? ?????? ???????? ?? ???????? ???? ???????? ????? ?? ?????? ??????? ???????? ????????? ????? ??????? ??? 2002.



????? ???????: ????? 35: ???? 2007 - th Year 5: Issue 35 Automn

http://www.ulum.nl/c82.html
avatar
د. جمال بن عمار الأحمر
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية

الجنس : ذكر
العمر : 57
تاريخ الميلاد : 22/02/1960
تاريخ التسجيل : 02/05/2009
عدد المساهمات : 2916
نقاط الشكر على الجدية الأندلسية : 3
نشاطه في منظمة ش الأندلسي ع : 4851
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي. مؤسس في حركة إسلامية قوية في نهاية السبعينيات. وسياسي قديم. ومرشح برلماني سابق

http://www.andalus-woap.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أثر رواية فتح الأندلس لجورجي زيدان في مسرحية طارق بن زياد الماليزية

مُساهمة من طرف د. جمال بن عمار الأحمر في الجمعة 13 نوفمبر 2009, 20:00

THE INCLUENCE OF MALAYSIAN THEATER TARIQ BIN ZEAD BY GOERGE ZEIDAN’S NOVEL FATH AL ANDALUS
By
DR. ROSNI BIN SAMAH




Abstract

During the presentation of comparative study between two literary works; Novel Fath al Andalus by Gourge Zeidan and theater Tariq bin Zead by Syeikh al Alwi, the result appeared that the Arabic novel played the most important role in the immergence of Malay theater. The Malay writer was influenced by the Arabic story in writing his theater. He adopted the plot, characters, event and environment from Arabic novel for his theater. The result of this impact, Malay theater imerges by portraying the political situation in Span prior to Islamic occupation and depicting the romantic theme between a prince and a princess. At the end of story the theater presents the arrival of Islamic army led by Tariq bin Zead. They entered the country and fought with Rudrick ‘s army. They won the war with a great victory. The nation welcome Muslim army to rescue them from Rudrick’s army and spread peace in their country. The trend of Islamic spirit and heroes influenced Malaysia theater and contributed to spread and develop among the society. The writer chooses this trend to be a subject to compile and promote his theater which depict how strong the hero Tariq bin Ziad was in the war to defeat his animist and spread Islamic values in the country.

السنة الخامسة: العدد 35: خريف 2007 - 5th Year: Issue 35 Automn

http://www.ulum.nl/c82.html
avatar
د. جمال بن عمار الأحمر
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية
رئيس منظمة الشعب الأندلسي العالمية

الجنس : ذكر
العمر : 57
تاريخ الميلاد : 22/02/1960
تاريخ التسجيل : 02/05/2009
عدد المساهمات : 2916
نقاط الشكر على الجدية الأندلسية : 3
نشاطه في منظمة ش الأندلسي ع : 4851
العمل/الترفيه : أستاذ جامعي. مؤسس في حركة إسلامية قوية في نهاية السبعينيات. وسياسي قديم. ومرشح برلماني سابق

http://www.andalus-woap.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى